عشرات الشهداء في هجوم انتحاري مزدوج هز وسط بغداد

نقلت وسائل إعلامية، اليوم الخميس، خبر تفجيراً انتحارياً مزدوجاً استهدف سوقاً شعبياً في منطقة ساحة الطيران وسط بغداد، التي غالبا ما تعج بالمارة والتي شهدت قبل ثلاث سنوات تفجيرا انتحاريا أوقع 31 قتيلا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان الأنباء أشارت إلى مقتل العشرات وإصابة آخرين، في التفجير

سوق شعبي يشهد الفاجعة

وأوضحت المصادر أن المنطقة الشعبية التي استهدفها الانتحاريان غالبا ما تكون مزدحمة في مثل هذا التوقيت.

ولاحقا أوضح الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، اللواء يحيى رسول عبدالله، أن انتحاريين اثنين فجرا نفسيهما أثناء ملاحقتهما من قبل القوات الأمنية في منطقة الباب الشرقي.

القتلى في ازدياد

وفي حين أفاد مصدر أمني بوقوع 28 قتيلا و73 جريحا، رجحت مصادر في الشرطة، ارتفاع عدد القتلى في الهجوم الذي طال السوق المزدحمة، لأن بعض المصابين في حالة خطيرة.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة استنفار جميع المؤسسات الصحية والطبية لاستقبال جرحى التفجير.

وعقب التفجير، شهدت العاصمة انتشارا أمنيا مكثفا وغلقا للطرق المؤدية إلى المنطقة الخضراء.

/انتهى/ 

رمز الخبر 1911202

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 12 =