قاليباف يستنكر بشدة التفجير الارهابي المزدوج في بغداد

 استنكر رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني محمد باقر قاليباف بشدة التفجير الارهابي المزدوج في بغداد يوم الخميس والذي اسفر عن مصرع واصابة العديد من المواطنين العراقيين.

وأفادت وکالة مهر للأنباء أنه جاء في برقية بعثها قاليباف اليوم الخميس الى رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي: ببالغ الاسف والحزن تلقينا نبأ العمل الارهابي ومصرع واصابة العديد من المواطنين العراقيين في بغداد.

واضاف: اننا اذ نستنكر بشدة مثل هذه الاعمال الارهابية والمعادية للانسانية، نسال الباري تعالى بالرحمة والمغفرة للضحايا والشفاء العاجل للجرحى والصبر والسلوان للاسر المفجوعة.   

واكد قاليباف بان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل كما في السابق تعاونها ودعمها الحاسم للعراق في مكافحة الارهاب وقال: ان مجلس الشورى الاسلامي يعلن استعداده لتبادل الافكار والتعاون اللازم من اجل توفير الارضيات القانونية لمكافحة ظاهرة الارهاب المقيتة.

وتمنى رئيس مجلس الشورى الاسلامي موفور الصحة لنظيره والنواب في البرلمان العراقي، والمزيد من التوفيق للحكومة والشعب العراقي الصديق والشقيق.

وكان وزير الصحة العراقي حسن التميمي قد اعلن بان حصيلة التفجيرين الارهابيين في ساحة الطيران والباب الشرقي وسط بغداد اسفرا عن سقوط 32 شهيدا واصابة 110 اخرين.

/انتهى/

رمز الخبر 1911215

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =