سَنُركِب ألف جهاز للطرد المركزي IR2m في اقل من 3 اشهر

صرح المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية "بهروز كماولندي" بانه سيتم تركيب 1000 جهاز للطرد المركزي من طراز IR2m في منشاة نطنز في أقل من 3 اشهر.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن كمالوندي قال في تصريح للصحفيين اليوم الخميس على هامش الزيارة التفقدية التي قام بها رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف لمجمع "الشهيد علي محمدي" للتخصيب في فردو: ان هذه الصناعة تمضي الى الامام جيدا وفق توجهات سماحة قائد الثورة الاسلامية. ان لنا الكثير لنقوله في مجال التخصيب وقمنا بتوطين عملية التخصيب من الصفر الى مائة.  

واضاف: ان الموضوع لا يقتصر على التخصيب فقط بل حققنا الكثير من المنجزات ايضا في مجالات الادوية المشعة وانتاج الكعكة الصفراء والاوكسجين 18 ، اذ ان ظروفنا جيدة في جميع الاصعدة.

وفي الرد على سؤال حول نصب اجهزة الطرد المركزي IR2m  في منشاة نطنز قال: سيكون لنا في غضون اقل من 3 اشهر قادمة 1000 جهاز للطرد المركزي IR2m  اذ نقوم بانتاج ونصب الاجهزة بالتزامن معا.

وحول تنفيذ الالتزامات من قبل الاطراف الاخرى في الاتفاق النووي وعودة اميركا للاتفاق قال: من المقرر ان يقوم الطرف الاخر بتنفيذ التزاماته وحتى في هذه الحالة سيقرر كبار المسؤولين القرار بهذا الصدد. نحن في المنظمة على استعداد للعمل بكل الطاقات وننتظر  القرارات.

ورداً على السؤال، هل ستخرج من البروتوكول الاضافي في حال عدم رفع الحظر في الموعد المقرر قال: اننا ننفذ القانون بحذافيره ويقوم مجلس الشورى والحكومة باتخاذ القرار في هذا الصدد. نحن لنا الاستعداد بهذا الصدد وننفذ القانون الذي جاء بعنوان "الخطوة الاستراتيجية لرفع الحظر" ونامل بتامين راي الشعب.

واشار كمالوندي الى ان البلاد تمتلك الان 17 كغم من مخزون اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمائة وقال: ان الطاقات في الصناعة النووية للبلاد عالية ولا تقارن مع الاعوام الماضية.

/انتهى/ 

رمز الخبر 1911416

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =