استهداف البنى التحتية لريف الحسكة من قبل الجماعات المسلحة

يعاني عدد من القرى الواقعة بريفي تل تمر الشمالي والجنوبي الغربي من استمرار انقطاع التيار الكهربائي عنها منذ أكثر من شهر بسبب اعتداءات الجماعات المسلحة على الشبكة ونهب المحولات وخطوط التوتر ومنع عمليات الصيانة والإصلاح.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه بيّن مدير الشركة العامة لكهرباء الحسكة المهندس "أنور العكلة" أن قرية الكوزلية وثلاث قرى أخرى في ريف تل تمر الجنوبي الغربي تتغذى بالتيار الكهربائي من الخطوط القادمة من محطة كهرباء مبروكة الواقعة ضمن المناطق التي تحتلها جماعات مسلحة تابعة لتركيا ولا يمكن تغذيتها حاليا من محطة تل تمر كون الأمر يحتاج إلى شبكات وأعمدة وهي غير متاحة خلال الفترة الحالية.

وحول واقع الكهرباء في الريف الشمالي لتل تمر أوضح العكلة أن 20 قرية تتغذى من خط زركان/ مزري يعيش أهاليها بدون كهرباء أيضا منذ السادس من كانون الثاني الماضي جراء هذه الاعتداءات على محطة كهرباء تل تمر وعلى خطوط التوتر المغذية لها لافتا إلى أن هناك محاولات متكررة لإصلاح الأعطال على الرغم من أن المنطقة عالية الخطورة كونها متاخمة لمناطق انتشار المجموعات المسلحة التابعة لتركيا.

وأضاف انه تتعمد القوات التركية والمجموعات المسلحة التابعة لها في مدينة رأس العين وريفها إلى استهداف البنى التحتية والمنشآت الخدمية الموجودة في ريفي المحافظة الشمالي والغربي بشكل متكرر لحرمان الأهالي من خدماتها حيث تم استهداف محطة تحويل ناحية تل تمر والخطوط والشبكات الكهربائية المغذية لها للمرة الخامسة منذ انتشارهم في هذه المنطقة ما أدى إلى انقطاع التيار لفترات طويلة ومتكررة.

/انتهى/

رمز الخبر 1911750

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =