اهتمام الحكومة الإيرانية ينصب على طرق تقليل وإزالة الضغوط المعيشية على حياة المواطنين

أكد رئيس الجمهورية الإسلامية، حسن روحاني، اليوم الأحد، أن اهتمام الحكومة الإيرانية ينصب على طرق تقليل وإزالة الضغوط المعيشية على حياة المواطنين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان رئيس الحكومة الايرانية "حسن روحاني" صرح خلال اجتماع لجنة التنسيق الاقتصادي للحكومة، اليوم الأحد، بأنه "نحاول تقريب سعر الصرف الأجنبي من السعر الحقيقي له بشكل أسرع من خلال تحرير موارد النقد الأجنبي المحظورة وتقليل الرسوم غير الاقتصادية التي تؤثر على البيئة الاقتصادية للبلاد".

وقدمت الجهات المعنية تقريرا عن الخطط الحكومية لتحقيق الاستقرار في سوق الصرف الأجنبي.

وبعد تقديم التقرير قال روحاني "إن اهتمام الحكومة هو تقليل وإزالة الضغوط المعيشية في حياة الناس، وعلى مدى السنوات الثلاث الماضية، كانت الحكومة تواجه وتكافح العقوبات في الحرب الاقتصادية التي تهدف إلى انعدام الأمن الاقتصادي فتمكننا من إفشال هذا الهدف المشؤوم من خلال توفير السلع الضرورية، على الرغم من التكلفة الإضافية التي فرضتها العقوبات على العلاقات المصرفية والتجارية، وعانينا من تقلب الأسعار الذي أدى إلى الضغوط على معيشة المواطنين".

كما أضاف، يجب ألا نسمح باستمرار المصاعب والضغوط على حياة المواطنين ومعيشتهم بسبب زيادة اسعار السلع.

ختاما أكد الرئيس على ضرورة تنمية الصادرات غير النفطية لتنفيذ سياسة الاقتصاد القائم على غير النفط، معتبرا انها من أهم أدوات الاقتصاد المقاوم لمواجهة العقوبات الأمريكية الجائرة وغير القانونية.

/انتهى/

رمز الخبر 1912278

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =