الأعداء يحاولون التسلل من أي منفذ حدودي / القوات المسلحة بالمرصاد

قال رئيس الدائرة العقائدية والسياسية للجيش حجة الاسلام محمد حسني، انه بفضل انتشار ويقظة وقوة واحسن انتشار القوات المسلحة على الحدود لم يتمكن أعداء الثورة من ضرب النظام الإسلامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن رئيس الدائرة العقائدية والسياسية للجيش حجة الاسلام محمد حسني، قال انه بسبب يقظة القوات المسلحة الايرانية لم يتمكن أعداء الثورة من ضرب النظام الإسلامي.

واكد خلال زيارته للمناطق الحدودية الشمالية الشرقية للبلاد ان حرس الحدود يضحون بأنفسهم في سبيل راحة وأمن الشعب الايراني، مشيراً ان حرس الحدود يُعدون من أهم عناصر المجتمع الإسلامي الإيراني.

واضاف ان أجر حرس الحدود عند الله عظيم جدا، وأن قوة الجيش اليوم مدينة لدماء شهداء حرس الحدود، وان كل شهيد من شهداء الدفاع المقدس هو معلم للتضحية بالنفس والإخلاص والولاء للقرآن والوطن.

وأوضح محمد حسني أن أعداء الثورة لم ينجحوا في مهاجمة النظام الإسلامي بسبب قوة ويقظة القوات المسلحة الايرانية، وأن جمهورية إيران الإسلامية هي الدولة الأكثر أمانا في العالم.

وشدد رئيس التنظيم العقائدي والسياسي للجيش على ضرورة مراعاة مبادئ الحماية، قائلاً: "إن الأعداء يريدون التسلل من أي زاوية وأي منفذ، والحمد لله بفضل انتشار القوات المسلحة على الحدود لم يتمكنوا من التسلل.

/انتهى/

رمز الخبر 1913001

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =