وضع الاتفاق النووي فريد من نوعه/ هناك اسباب للتفاؤل بهذا الشأن

وصف ممثل روسيا لدى المنظمات الدولية في فيينا وضع الاتفاق النووي في الوقت الحاضر بانه فريد من نوعه، مشيرا الى ان هناك اسبابا للتفاؤل بهذا الشأن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان ممثل روسيا لدى المنظمات الدولية في فيينا  "ميخائيل اوليانوف" كتب في تغريدة على صفحته الشخصية في تويتر: جميع المشاركين (في الاتفاق النووي) والآن اميركا يتطلعون إلى إحيائه، يبدو أن الأهداف الاستراتيجية متطابقة وهناك أسباب للتفاؤل.

واضاف الدبلوماسي الروسي: مع ذلك، فإن الجهود المبذولة لمعالجة هذه القضية قد حددت أيضًا العقبات التي يجب ازالتها من خلال الجهود المشتركة.

وكان اوليانوف قد نشر تغريدة بعد انتهاء الاجتماع الافتراضي للجنة المشتركة للاتفاق النووي يوم الجمعة، قال فيها: أننا نسير على الطريق الصحيح، لكن الطريق أمامنا لن يكون سهلاً ويتطلب جهداً مكثفاً، يبدو أن أصحاب المصلحة (أطراف الاتفاق) مستعدون لذلك.

وكان اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي قد عقد يوم الجمعة على مستوى المساعدين والمدراء السياسيين لوزارات الخارجية لدول ايران ومجموعة "4+1" عبر الفضاء الافتراضي.

وترأس وفد الجمهورية الاسلامية الايرانية في هذا الاجتماع مساعد الخارجية للشؤون السياسية عباس عراقجي فيما ترأس الاجتماع المدير السياسي لجهاز الخدمة الخارجية للاتحاد الاوروبي انريكي مورا. 

/انتهى/

رمز الخبر 1913223

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =