سنشهد تحركا أكبر في المفاوضات بعد زيارة مسؤولي الوكالة الى طهران

اعتبر مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية عباس عراقجي، أنه مع زيارة مسؤولي الوكالة الى طهران واجراء المزيد من المفاوضات سنشهد تحركا اكبر، مبينا أنه "نحن والوكالة نمضي في مسار طبيعي واعتيادي ونأمل بحل الخلافات القائمة في اجواء بناءة وغير سياسية".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في ختام اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي في فيينا، اعرب رئيس الوفد الايراني المفاوض عن امله بان تصل المفاوضات الجارية في فيينا الى نتائج ايجابية وتؤدي الى رفع الحظر الاميركي الظالم المفروض على الشعب الايراني وقال: من المبكر الآن الحكم بشأن النتيجة او ان نقول باننا متفائلون او متشائمون لكننا نعتقد باننا نمضي في الطريق الصحيح.

وحول الاجتماع الفني بين والوكالة الدولية للطاقة الذرية قال عراقجي: ان تعاوننا مع الوكالة مستمر وهو تعاون واسع يتضمن مختلف المجالات. هذا التعاون يمضي في مساره الطبيعي. لنا خلافات مع الوكالة في بعض القضايا وهنالك مفاوضات بيننا وبينها لحلها.

واضاف: انه ومع زيارة مسؤولي الوكالة الى طهران واجراء المزيد من المفاوضات سنشهد تحركا اكبر في هذا المجال. نحن والوكالة نمضي في مسار طبيعي واعتيادي ونأمل بحل الخلافات القائمة في اجواء بناءة وغير سياسية.

/انتهى/

رمز الخبر 1913782

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =