المقاومة تذل العدو يومياً وستصمد وتحقق الانتصار

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي "زياد النخالة"، أن المقاومة الفلسطينية تذل "إسرائيل" يومياً، وتخلق وقائع على الأرض وسوف تصمد وتحقق الانتصار.

وقال النخالة في كلمة له أمام جمع من الجمهور في الضاحية الجنوبية بلبنان :" نحن في معركة كبرى تدور رحاها على أرض فلسطين، و سرايا القدس المظفرة وكتائب القسام الباسلة وبقية الفصائل يسطرون صفحة جديدة في الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى".

وأكد القائد النخالة على أن القدس ستبقى عنوان الصراع مع المشروع الصهيوني.

وأوضح، أن المقاومة تضع العدو في مأزق تاريخي لم يسبق له مثيل، و"إسرائيل" تعجز عن خوض معركة برية مع رجال المقاومة

وقال القائد النخالة:"إن المقاومة تذل إسرائيل يوميا وتخلق وقائع على الأرض وسوف تصمد وتحقق الانتصار، ونوقع الخسائر بالعدو ونذل كبرياءه والمعركة لم تنته بعد"

وشدد القائد النخالة على أن ماترونه اليوم هو الجزء اليسير من دعم الجمهورية للمقاومة، فيما أن كيان العدو أبرم صفقة أسلحة جديدة مع واشنطن تعويضاً لما تم قصفه على بيوت المواطنين.

وشدد القائد النخالة، على أن المقاومة جعلت كيان العدو أوهن من بيت العنكبوت مجدداً، فمستوطنو الاحتلال يقطنون الملاجئ لأننا نذلهم ونوقع بهم الخسائر .

/انتهى/

رمز الخبر 1914556

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =