المقاومة ماضية في حرب مفتوحة لمواجهة الاحتلال الأميركي / لا وقف لإطلاق النار بعد الآن

أكدت حركة "عصائب اهل الحق"، اليوم الاثنين، رفض "فصائل المقاومة العراقية" منح هدنة جديدة للقوات الاميركية، مشيرةَ إلى بدء "حرب مفتوحة بعمليات نوعية".

وأفادة وكالة مهر للأنباء، نقلا عن وكالة شفق نيوز، ان عضو حركة عصائب اهل الحق، سعد السعدي قال: "فصائل المقاومة أعلنت انتهاء الهدنة، وقد بدأت بعمليات نوعية ضد المصالح الأميركية في العراق".

وأضاف السعدي أن "لا هدنة مع الاحتلال"، مشدداً على أن "المقاومة ماضية في حرب مفتوحة لمواجهة الاحتلال الأميركي حتى الخروج".

وأشار إلى أن "بعض الكتل السياسية تدور في الفلك الأميركي وترتبط مصالحها بوجود الاحتلال"، مضيفاً أن "هؤلاء يفضلون المصلحة الخاصة على المصلحة العامة للبلاد".

واضاف أيضاً أن "الحالة الوطنية ترفض وجود الاحتلال في العراق"، مشدداً على ضرورة "تطبيق قرار البرلمان العراقي والمرجعية والإرادة الشعبية القاضي بخروج القوات الاجنبية من البلاد ".
يذكر أن قوات الاحتلال الأمريكية تتمركز في عدة قواعد في مناطق متفرقة من العراق ، وأكبرها قاعدة "عين الأسد" في محافظة الأنبار غربي البلاد.

وكان البرلمان العراقي قد أصدر قرارا يؤكد على، ضرورة مغادرة القوات الأجنبية للبلاد.وأعرب الشعب العراقي في مناسبات مختلفة، عن معارضته للاحتلال الأمريكي./انتهى/

رمز الخبر 1916057

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =