غريب آبادي: التقرير الجديد لمدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية غير دقيق

كتب ممثل إيران في المنظمات الدولية في فيينا أن تقرير المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية غير دقيق ويتجاوز الشروط المتفق عليها والتفاهمات الحاصلة في البيان المشترك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كتب غريب آبادي فجر الاثنين في سلسلة تغريدات ردا على تقرير المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي قدمه مساء الاحد حول عدم سماح ايران لنصب كاميرات المراقبة من جديد في مجمع "تساي" في كرج: ان اي قرار لايران حول معدات المراقبة التابعة للوكالة ياتي على اساس اعتبارات سياسية فحسب وليست قانونية لذا فان الوكالة لا يمكنها ولا ينبغي ان تحسب حقا لنفسها في هذا المجال.

وأردف غريب آبادي بالقول: ان البيان المشترك الصادر في 12 سبتمبر بين رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية ومدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية تحقق بحسن نوايا ايران وبهدف تبديل البطاقات الذكية لـ "معدات محددة". اجراءات الوكالة انجزت لتنفيذ هذا الهدف كذلك خلال الفترة من 20 الى 22 سبتمبر.

ونوه السفير الايراني إلى أنه "تم التذكير خلال مفاوضات طهران واخيرا في فيينا بوضوح انه بما ان التحقيقات الامنية والقضائية حول مجمع "تساي" في كرج مازالت مستمرة، فان اجهزة المراقبة في هذا المجمع لا تاتي ضمن المعدات الخاضعة للخدمة الفنية".

وختم الدبلوماسي الإيراني بالقول: "تم استخدام عبارة "معدات محددة" في البيان المشترك لذا فان التقرير الصادر عن مدير عام الوكالة في 26 سبتمبر لم يكن دقيقا وهو يتجاوز بالتاكيد التفاهمات الحاصلة وفق البيان المشترك".

/انتهى/

رمز الخبر 1918318

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =