الضغوط الغربية ليس لها تأثير على إيران / يجب أن تكون المفاوضات عقلانية

قال ممثل شعب طهران في مجلس الشورى الإسلامي إن إيران لن تتأثر أبدًا بالضغوط السياسية والتهديدات الغربية ويجب ان تكون المفاوضات في اجواء منطقية وعقلانية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه شدد ممثل شعب طهران في مجلس الشورى الإسلامي رضا تقي بور على أنه لا ينبغي للغربيين استخدام لغة التهديدات والتحذيرات في المفاوضات مع فريق المفاوض الايراني وهو ما أكد عليه قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي.

وصرح تقي بور على "الجمهورية الإسلامية الإيرانية ان لا تتأثر أبدًا بالضغوط السياسية والتهديدات الغربية، وعلى الرغم من أنها تسعى دائمًا إلى زعزعة الاستقرار في بلادنا إلا أن إيران تسير في طريقها الخاص بكرامة واقتدار".

وأضاف ممثل شعب طهران في مجلس الشورى الإسلامي: لقد شهدنا في السنوات الأخيرة العديد من الأعمال العدائية من قبل بعض الدول الغربية ضد الجمهورية الإسلامية الايرانية، وبناءً عليه تؤكد إيران أنه يجب عليهم هذه المرة ان تكون المفاوضات في اجواء منطقية وعقلانية.

وتابع تقي بور إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لديها علاقات ودية ومتعددة الأطراف مع دول العالم، لكن شرطنا للمفاوضات ألا يستخدم الطرف الآخر لغة التحذير والتهديد ضد المسؤولين الايرانيين ولاتنتهك القوانين الدولية ويجب الحفاظ على مبادئنا في السياسة الخارجية وهي الكرامة والحكمة والمصالح.

و نوّه إذا أراد الغربيون التحذير أو السعي لإجراءات من شأنها تكثيف الضغوط السياسية ضد إيران، فهذا يعني أنهم يناقشون التفاوض فقط في خطاباتهم لكن في الممارسة العملية للمفاوضات، ينتهكونها. ويجب على الفريق المفاوض الايراني ان لايقبل هذه القضية وايضا يجب على الاطراف الاخرى في المفاوضات ان يغيروا سلوكهم ويلتزموا بتعهداتهم.

/انتهى/

رمز الخبر 1920187

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 11 =