عبد اللهيان: لن يكون لأعدائنا الإقليميين المُشتَرَكين مكاناً في المنطقة

اکد وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان خلال مؤتمرٍ صحفي جمعه بنظيره الأذربايجاني، "ان دول المنطقة لا تريد تدخلات أجنبية للتأثير على مصيرها، ولن يكون لأعدائنا الإقليميين المشتركين مكان في المنطقة".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن زيارة وزير الخارجية الإيراني إلى أذربايجان، خُتِمَت بمؤتمرٍ صحفي جمع بين الوزير الإيراني " حسين أمير عبد اللهيان" ونظيره الأذربايجاني " جيحون بايراموف" مساء الأربعاء.

وقال عبد اللهيان خلال المؤتمر، سنتقدم بخطوات قوية ومثمرة تصب في مصلحة شعبي البلدين، مؤكداً أن طهران وباكو تؤازران بعضهما في المجالات الإقليمية والدولية وستواصلان هذا الدعم.

وتابع وزير الخارجية الإيراني: اتفقنا على توسيع التعاون التجاري وأيضاً على توسيع التعاون في مجال النقل والطاقة، فضلا عن خطط لتوسيع النقل العابر _الترانزيت_ والذي يصب في مصلحة جميع دول المنطقة.

وأضاف "عبد اللهيان": قدّمنا مقترحات للمشاركة في إعادة إعمار المناطق المحررة في جمهورية أذربيجان،

وعن أهمية التعاون الإقليمي أضاف الوزير الإيراني: إن الرئيس الاذربيجاني "الهام علييف" شدد ایضا على أهمية تفعيل مشروع التعاون الإقليمي بين إيران وتركيا وروسيا وجمهورية أذربيجان.

وعن التدخلات الخارجية في شؤون المنطقة، أكد وزير الخارجية الإيراني أن دول المنطقة لا تريد تدخلات أجنبية للتأثير على مصيرها، ولن يكون لأعدائنا الإقليميين المشتركين مكان في المنطقة.

بايراموف: زيارة الوزير الإيراني مهمة لمستقبل البلدين

عبد اللهيان: لن يكون لأعدائنا الإقليميين المُشتَرَكين مكاناً في المنطقة

ووصف وزير الخارجية الأذربيجاني "جيحون بايراموف" زيارة نظيره الإيراني إلى باكو والمحادثات التي جرت خلال هذه الزيارة بأنها مهمة لمستقبل العلاقات بين البلدين.

وتابع الوزير الأذربايجاني: درسنا في اللقاء استراتيجيات تطوير العلاقات الثنائية بين إيران وأذربيجان والتعاون في مختلف المستويات الدولية.

وأشار "بايراموف" إلى أنه تم التوقيع على اتفاق نقل الغاز التركماني إلى جمهورية أذربيجان عبر إيران (SWAP) وسيبدأ تنفيذه من الشهر المقبل.

ووصف وزير الخارجية الأذربايجاني مشروع ممر الخليج الفارسي والبحر الأسود الذي يعبر إيران وأذربيجان وجورجيا بالمشروع الاقتصادي المهم بين البلدين مؤكداً وجود اهتمام كبير بهذا الممر.

وأشاد "بايراموف" بموقف ايران في الدعم السياسي لوحدة أراضي أذربيجان، ودعوتها إلى إنهاء احتلال أراضيها، مضيفاً: أعتقد أننا سنشهد في المستقبل القريب مشاركة الشركات الإيرانية في تنفيذ المشاريع المختلفة في المناطق المحررة.

عبد اللهيان: لن يكون لأعدائنا الإقليميين المُشتَرَكين مكاناً في المنطقة

وقام وزير الخارجية امير عبد اللهيان امس الاربعاء بزيارة الى باكو اجرى خلالها محادثات مع الرئيس الاذربيجاني الهام علييف ووزير خارجيته جيحون بايراموف ورئيسة البرلمان صاحبة غفارافا.

ووصل وزير الخارجية الإيراني " حسين أمير عبد اللهيان" إلى العاصمة طهران اليوم الخميس بعد الجولة التي أجراها واستغرقت يوماً واحداً، بحث خلالها مع المسؤولين الأذربايجانيين سبل تعزيز العلاقات بين البلدين.

/انتهى/

رمز الخبر 1920607

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 9 =