أمير عبداللهيان: على الأطراف الأوروبية ان تحاول لعب دور فاعل في تأمين حقوق إيران المشروعة

قال وزير الخارجية الايراني "نتوقع من الأطراف الأوروبية، بعد سنوات من التراخي، أن تلعب دورًا فعالاً في ضمان الحقوق المشروعة لإيران كطرف متضرر من الانسحاب الأحادي وغير القانوني للولايات المتحدة من الاتفاق النووي".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه التقى وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان بوزيرة الخارجية الألمانية انالينا بايربوك على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن لبحث القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.

وفي هذا الاجتماع، أشار وزير الخارجية الايراني إلى تاريخ العلاقات والتعاون بين البلدين في بعض المجالات ذات الاهتمام، معلنا استعداد طهران لعقد لجنة مشتركة في أول فرصة لتوسيع العلاقات في المجال الاقتصادي، القطاعات السياسية والثقافية والعلمية والتعاون الفني والقطاع الخاص.

كما تبادل أمير عبد اللهيان مع نظيرته الألمانية وجهات نظرهما حول التطورات الأخيرة في فيينا، مؤكدا إن الجمهورية الإسلامية الايرانية تتوقع من الأطراف الأوروبية النظر بعناية في الخطوط الحمراء لإيران ومحاولة لعب دور فعال في تأمين حقوق إيران المشروعة كطرف متضرر من الانسحاب الأحادي وغير القانوني للولايات المتحدة بعد سنوات من التقاعس عن العمل.

وشدد أمير عبد اللهيان، رافضا بعض التصريحات المتعلقة بفرض مواعيد نهائية وهمية: على ان طهران ترى نوعية الاتفاق إلى جانب عنصر الوقت، وإذا تم النظر في مطالب طهران المشروعة اليوم يمكن التوصل إلى اتفاق في فيينا.

وشدد: "من الضروري في هذه الخطوات الأخيرة ألا يرتكب الطرف الآخر خطأ حسابيًا ولا يجر المفاوضات إلى الفضاء الإعلامي".

ومن جانب اخر رحبت وزيرة الخارجية الالمانية توسع الشامل للعلاقات، مؤكداً إصرار برلين في هذا الصدد.

وقالت وزيرة الخارجية الألمانية، إن "المحادثات تمر بمنعطف حرج ومن الضروري لجميع الأطراف أن تبذل قصارى جهدها لاجتياز هذه المرحلة في أقصر وقت ممكن وفتح فصل جديد".

واكدت على احترام الحقوق الإيرانية ودعت إلى تكثيف الجهود للتوصل إلى اتفاق جيد في فيينا.

كما انه تم في هذا الاجتماع مناقشة وتبادل بعض الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك القضايا الإقليمية والقنصلية.

/انتهى/

رمز الخبر 1922036

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha