إعادة انتاج جزء من اليورانيوم المخصّب بنسبة 60% لصناعة الأدوية المشعّة

صرحت مصادر مطلعة أنّ إيران أعادت إنتاج جزء من اليورانيوم المخصّب لديها بنسبة 60% لصناعة الأدوية المشعّة، لافتاً إلى أنّ هذه الخطوة ستجعل خروج جزء من المواد الأولية لإنتاج الأدوية المشعّة إلى خارج البلاد، أمراً مستحيلاً.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أكد المصدر أنّ هذه المواد لا تشكل خطراً إشعاعياً، وبالتالي لا يمكن للدول الغربية الاعتراض على هذا الإجراء الإيراني.

وتسعى البلدان الغربية التي كانت تعارض تخصيب إيران لليورانيوم بنسبة 20%، لخروج كل هذه المواد إلى خارج ايران، إذ لا يملك هذه المادة الثمينة سوى عدد محدود من الدول، وفق المصدر، مضيفاً أنّ "كليوغرامين منه فقط يكفي لإنتاج وتأمين كل الأدوية المشعة لمليون شخص على أقل تقدير".

وفي نهاية العام الماضي، أكد رئيس منظمة الطاقة الذرية، محمد إسلامي، أن إيران لا تنوي رفع مستوى تخصيب اليورانيوم لأكثر من 60%، قائلاً: "إنّ جميع أهداف إيران في تخصيب اليورانيوم هي تلبية احتياجات البلاد الصناعية، واحتياجات المستهلكين الإيرانيين لبعض السلع الخاصة".

/انتهى/

رمز الخبر 1922632

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =