الخزانة الأمريكية تحذر من عواقب غير مقصودة لحظر أوروبي شامل على واردات الطاقة الروسية

قالت وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، إن فرض حظر أوروبي على واردات النفط والغاز الروسية قد تكون له عواقب اقتصادية غير مقصودة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أوضحت الوزيرة للصحفيين عقب اجتماع مع رئيس الوزراء الأوكراني دينيس شميغال ووزير ماليته سيرغي مارشينكو في واشنطن إن حظرا كهذا قد يتسبب في النهاية بضرر أكثر مما قد ينفع، وفقا لوكالة فرانس برس.

وأضافت، "من الواضح أن أوروبا بحاجة إلى خفض اعتمادها على روسيا فيما يتعلق بموارد الطاقة. لكننا بحاجة إلى توخي الحذر عندما نفكر بفرض حظر أوروبي شامل، لنقل على سبيل المثال، على واردات النفط".

واعتبرت أن من شأن الحظر الأوروبي أن يرفع أسعار النفط العالمية "وبعكس المتوقع، قد يكون له تأثير سلبي ضئيل للغاية على روسيا لأنها على الرغم من تصديرها كميات أقل، إلا أن الأسعار التي ستحصل عليها مقابل صادراتها قد ترتفع".

وفي إشارة إلى الحظر المقترح، قالت يلين "إذا تمكنا من إيجاد طريقة للقيام بذلك دون الإضرار بالعالم بأسره من خلال دفع أسعار الطاقة إلى الارتفاع، فسيكون ذلك مثاليا".

وحظرت الولايات المتحدة شراء النفط الروسي من ضمن حزمة عقوبات أعلنتها بهدف إضعاف اقتصاد موسكو، وحذت العديد من الدول في أوروبا وأماكن أخرى حذوها.

/انتهى/

رمز الخبر 1923249

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 10 =