اغتيال أي من قادة المقاومة وعلى رأسهم يحيى السنوار سيفتح على العدو أبواب جهنم

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، خالد البطش أن التهديد باغتيال القائد الوطني يحيى السنوار هو تهديد لكل أبناء شعبنا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال البطش في كلمة له خلال مسيرة دعم يحيى السنوار في محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة: "إن اغتيال أي من قادة المقاومة وعلى رأسهم يحيى السنوار سيفتح على العدو أبواب جهنم وستكون معركة مفتوحة في كل الساحات."

و حذر من أن الإقدام على اغتيال السنوار يعني المسّ بحلف القدس والمسّ بمحور المقاومة، مشدداً على أن دم القادة لن يكون جزء من أي عملية انتخابية صهيونية بل سيكون لعنة عليهم.

و أكد البطش أن المس بالسنوار يعني بركاناً من الغضب الفلسطيني في وجه الاحتلال وعلى العدو أن يتعقل ويعيد الحسابات جيداً.

وتابع يقول: " الاغتيالات يعني أن المقاومة ستقطع يد المحتل وستقوم بدورها في تأديبه".

/انتهى/

رمز الخبر 1923580

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 5 =