إيران ستصبح قطبا استراتيجيا للنقل بالنسبة لروسيا وسائر دول المنطقة

شدد النائب الاول لرئيس الجمهورية "محمد مخبر"، خلال اللقاء مع نائب رئيس الوزراء الروسي "الكساندر نوفاك" بان توسيع العلاقات الشاملة مع موسكو تتمحور ضمن الاولويات والسياسات الاستراتيجية لطهران، مؤكداً الأخير أن إيران ستصبح قطبا استراتيجيا للنقل بالنسبة لروسيا وسائر دول المنطقة

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن هذه التصريحات جاءت خلال لقاء جمع بين النائب الأول لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية مع نائب رئيس الوزراء الروسي "الكساندر نوفاك"، الذي يقود وفد بلاده الى اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين في طهران.

وأكد النائب الاول لرئيس الجمهورية، على وضع الاهداف المشتركة لتنمية العلاقات الثنائية؛ داعيا اعضاء اللجنة الاقتصادية الايرانية الروسية، الى متابعة هذه الاهداف بجدية.

مخبر: علينا استخدام العملة الوطنية في التبادل التجاري بين البلدين

وأشار المسؤول الإيراني الى ضرورة تفعيل الطاقات الكامنة والبنى التحتية المتوفرة في كلا البلدين؛ مبينا ان ذلك سيحقق طفرة على صعيد العلاقات الثنائية.

واعتبر "مخبر" ان مستوى العلاقات الاقتصادية متدني جدا في مقارنته بالعلاقات السياسية بين البلدين، مشدداً على ان ايران لديها ارادة جادة لتطوير التعاون التجاري مع روسيا، وبما يستدعي من الاخيرة ان تكون جادة في هذا الخصوص لكي نشهد طفرة ملفتة في هذا الصعيد.

بان القضايا المصرفية تاتي ضمن العراقيل التي تربك الجهود الهادفة لتعزيز التعاون؛ داعيا لتظافر الجهود المشتركة بهدف ازالة هذه التحديات واللجوء "قدر الامكان" الى استخدام العملة الوطنية في التبادل التجاري بين الجانبين.

كما نوه الى التعاون المشترك في مجالي النفط والغاز والنقل والترانزيت، قائلاً في هذا الصدد: "لحسن الحظ التحديات الاستثمارية ازيلت من مسار البلدين، والقمة الاخيرة بين الرئيسين الايراني والروسي وفرت ارضيات مناسبة لتوسيع العلاقات الثنائية".

نوفاك: إيران ستصبح قطبا استراتيجيا للنقل بالنسبة لروسيا وسائر دول المنطقة

ومن جانبه قال نوفاك: ايران صديقة عريقة بالنسبة لروسيا؛ مردفا ان موسكو تولي اهمية كبيرة الى توسيع العلاقات مع طهران.

وتابع المسؤول الروسي، لطالما اتخذ البلدان مواقف مشتركة حول الكثير من القضايا، وان ايران تنتهج سياسة مدروسة حيال العديد من التطورات والقضايا الدولية.

وحول نتائج زيارته الحالية لطهران، لفت نوفاك الى المباحثات الايجابية والبناءة التي جرت بين الوفد الروسي والمسؤولين الايرانيين، لاستعراض السبل الكفيلة بتعزيز التعاون في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وأكد نائب رئيس الوزراء الروسي استعداد بلاده لاعتماد العملة الوطنية في مجال التبادل التجاري مع ايران، مضيفاً ان استكمال ممر الشمال –جنوب يشكل خطوة هامة لتحقيق هذه الاهداف؛ مردفا ان البلدين وقعا 4 مذكرات لهذا الغرض.

وتوقع نوفاك، انه مع اكتمال مشروع ممر الشمال - جنوب ستصبح ايران قطبا استراتيجيا للنقل بالنسبة لروسيا وسائر دول المنطقة.

و اعرب نائب رئيس وزراء روسيا عن مواساته في حادث انهيار مبنى متروبول الذي اسفر عن مقتل عدد من المواطنين في مدينة ابادان (جنوب غرب)؛ متمنيا بالشفاء للمصابين اثر هذا الحادث.

/انتهى/

رمز الخبر 1924057

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =