أمير عبداللهيان: إيران ليست مكانا يمكن لأي شخص أن يقوم فيه بانقلاب أو ثورة

 قال وزير الخارجية الايراني ان إيران ليست مكانا يمكن أن يرسم فيه أحد انقلاباً أو ثورة. الشعب الإيراني متفهم، هناك فرق بين الاحتجاج والاضطراب واعمال الشغب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال وزير الخارجية الايراني حسين أميرعبداللهيان في مقابلة مع إذاعة "إن بي آر" الأمريكية، إن إيران ليست مكانًا يمكن لأي شخص أن يرسم فيه انقلابًا أو ثورة. الشعب الإيراني متفهم. هناك فرق بين الاحتجاج والاضطراب واعمال الشغب.

وأوضح: "في إيران ننتبه لمطالب الشعب، لكننا نتصرف وفق القوانين مع من يريد الشغب ويخضع لتأثير من خارج البلاد".

وأضاف وزير الخارجية: "إذا كانت الولايات المتحدة قلقة على شعب إيران، عليها ان تعلم انه فقد مات آلاف الأطفال الإيرانيين بسبب حظر الادوية، كما انها رفضت التعاون مع إيران في علاج الأطفال الايرانيين الذين مصابين بمرض الفراشة وايضا رفضت إرسال لقاح لإيران حين تفشي فيروس كورونا. وايضا اضغطت على الدول التي كانت تعطي لقاحات لإيران بذريعة ان إيران تخضع للعقوبات ويجب عدم إعطاء اللقاحات.

وأوضح أمير عبد اللهيان: نصيحتي للمسؤولين الأمريكيين أننا نتفاوض ونتبادل الرسائل للعودة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة، ولا توجد أخبار مهمة في إيران.

وقال إنه لن يكون هناك تغيير للنظام في إيران، وقال: إنهم لا يستطيعون اللعب بمشاعر الشعب الإيراني على هذا المستوى.

/انتهى/

رمز الخبر 1926806

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha