صفري: يمكن رفع حجم التبادل السنوي بين البلدين إلى 5 مليارات دولار

أكد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الاقتصادية مهدي صفري أن الأرضية متوفرة للتعاون الاقتصادي بين إيران وروسيا، وفي حال مساهمة القطاع الخاص إلى جانب القطاع الحكومي فإن التوصل إلى تجارة خارجية مع روسيا بحجم 5 مليارات دولار في السنة هو امر ممكن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه في كلمة لمساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الاقتصادية مهدي صفري أمام الندوة التجارية الإيرانية الروسية المنعقدة بطهران بمشاركة وفد روسي مؤلف من 100 مندوب عن الشركات الاقتصادية والتجارية ومختلف القطاعات الصناعية والزراعية والتجارية برئاسة "سيرغي كاثرين" رئيس غرفة التجارة والصناعة الروسية، قال صفري: "إن التمهيدات قد أنجزت للتعاون بين إيران وروسيا في مجالات النقل السككي والبحري والبري والنقل التركيبي، وتسهيل عمل الجمارك والترانزيت وإيجاد البنى التحتية في الموانئ وسكك الحديد والاستثمارات وتسهيلات نقل الأموال والمصارف وغيرها، وفي حال مساهمة القطاعين الخاص والحكومي في البلدين يمكن رفع حجم التبادل السنوي بين البلدين إلى 5 مليارات دولار".

ومن جانبه أكد رئيس غرفة التجارة والصناعة الروسية سيرغي كاثرين في كلمة ألقاها في الندوة على أهمية قضية الممرات والتبادل بالعملات المحلية في الارتقاء بمستوى العلاقات التجارية بين البلدين معتبرا خروج الشركات الأجنبية من روسيا بسبب الحظر فرصة مناسبة للشركات الإيرانية الناجحة مشدداً على ضرورة التخطيط من أجل ذلك.

وقد عقد مدراء ومسؤولي الشركات الإيرانية والروسية اجتماعات ثنائية أيضا لبحث التعاون فيما بينهم، ضمن جدول أعمال هذه الندوة، ومن المقرر أن يزور الوفد الروسي محافظتي إصفهان وكيلان للالتقاء بمسؤولي المحافظتين والقطاع الخاص فيهما.

/انتهى/

رمز الخبر 1927978

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha