مساعي الغرب لاستصدار قرار دولي ضد ايران بشأن حقوق الإنسان هو اجراء مسيس

أكد مدير مكتب رئاسة الجمهورية الايرانية غلام حسين اسماعيلي ان الغربيين يعلمون بأن أكبر منتهك لحقوق الانسان في العالم هم الغربيون بأنفسهم ، وان مساعيهم لاستصدار قرار دولي بهذا الشأن ضد ايران هي اجراء مسيس وليس من اجل حماية حقيقية لحقوق الانسان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه اشار اسماعيلي في تصريح له على هامش اجتماع الحكومة الايرانية اليوم الاربعاء الى محاولات وزارة الخارجية الالمانية لدفع الامم المتحدة نحو اصدار قرار مناهض لايران في مجال حقوق الانسان قائلا: "ان الادعاءات الغربية والاميركية بشأن حقوق الانسان هي واهية وفارغة".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الالمانية قد قال مؤخرا ان برلين تتفق مع أمریکا حول تغيير التركيز على المفاوضات النووية نحو الاحداث الداخلية في ايران.

/انتهى/

رمز الخبر 1928157

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha