اللواء باقري: العدو فشل في كل مؤامراته ضد الشعب الايراني/العدو ساند الإرهاب بادخال السلاح الى البلاد

أكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وجهت ضربات قاتلة الى مصالح الاستكبار خلال الـ 115 يوما الماضية التي وقعت فيها اعمال الشغب الاخيرة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه شارك اللواء محمد باقري رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة، صباح اليوم الاثنين في الملتقى العام لمديري مؤسسة حفظ آثار ونشر قيم الدفاع المقدس، وتفقد معرض الجهاد والمقاومة في متحف الثورة الإسلامية والدفاع المقدس، ورافقه في هذه الزيارة التفقدية العميد بهمن كاركر رئيس مؤسسة حفظ آثار ونشر قيم الدفاع المقدس.

وأكد اللواء باقري في هذا الملتقى، ضمن اشارته إلى زيارة معرض الجهاد والمقاومة، على أهمية الحفاظ على إحياء ذكرى الشهداء وتعزيز ثقافة الدفاع المقدس، معربا عن تقديره لاقامة هذا المعرض.

وقال رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة في إشارة إلى الحرب الهجينة التي شنها الاستكبار ضد الشعب الإيراني: "إن الأعداء الذين جربوا وفشلوا في السابق في كل أنواع الحروب والخدع والمؤامرات ضد الشعب العظيم، واستخدموا اليوم أنواع التهديدات ضد الشعب الايراني العظيم".

وتابع قائلا: "يظهر نشاط الأعداء في الـ 115 يومًا الماضية أن الثورة الإسلامية وجهت ضربات قاتلة لمصالح الاستكبار العالمي، وعرّضت للخطر كل استثماراتهم منذ قرون في السيطرة على العالم".

وأكد اللواء باقري مجدداً أن الاستكبار حشد كل إمكانياته وقدراته ضد الشعب الإيراني بهدف اعاقة حركة الثورة الإسلامية، وقال: "ليست لدينا سابقة في البلاد بان ينزل قادة الاستكبار العالمي الى الساحة لمواجهة الشعب بهذه الطريقة العارية ودعم أعمال الشغب بهذه الطريقة".

وفي إشارة إلى الأساليب المختلفة للعدو في الحرب الهجينة، قال اللواء باقري: "لقد استخدم الاستكبار العالمي كل أدواته القانونية والدولية في هذا المجال وحاول اعطاء صورة سيئة وإثارة الفوضى من خلال حشد القدرات الاستخبارية والتجسسية واستخدام الإمبراطورية الإعلامية".

وأضاف رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة: "خلال هذه الفترة قام العدو بمساندة الإرهاب عبر ادخال السلاح إلى البلاد ودفع بالفتنة نحو مزيد من العنف وقتل الأبرياء".

يذكر ان معرض "الجهاد والمقاومة"، الذي يركز على عرض الإنجازات خلال فترة خمسة اعوام للمنظمات والإدارات التابعة لمؤسسة حفظ آثار ونشر قيم الدفاع المقدس في محافظات البلاد، يقام بالتزامن مع انعقاد الملتقى العام لمديري المؤسسة بالمتحف الوطني للثورة الإسلامية والدفاع المقدس للفترة من 7 الى 11 يناير/كانون الثاني الجاري.

/انتهى/

رمز الخبر 1929601

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha