المشاركة المليونية للشعب الايراني في الانتخابات الرئاسية ثورة اخرى

اعتبر رئيس السلطة القضائية آية الله هاشمي شاهرودي ان الشعب الايراني هو المنتصر الرئيسي في المرحلة الثانية لانتخابات رئاسة الجمهورية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان آية الله هاشمي شاهرودي وصف في بيان اصدره المشاركة المليونية والمكثفة للشعب الايراني في المرحلة الثانية للانتخابات الرئاسية بانها ثورة اخرى اذهلت جميع المحللين السياسيين والمراقبين للاوضاع السياسية في ايران.
وقدم رئيس السلطة القضائية تهانيه الى رئيس الجمهورية المنتخب معربا عن امله في ان يحقق طموحات الشعب الايراني الوطنية والدينية.
واعرب عن شكره وامتنانه للباري تعالى على مشاركة الشعب الايراني في الانتخابات الرئاسية وانتخابه رئيس جدير وملتزم ومخلص , وتاكيده مرة اخرى التزامه بنظام الجمهورية الاسلامية المقدس والدستور. 
واعتبر هذا الانتخاب دليل على تعلق الشعب الايراني بمبادئه الدينية وايمانهم بالمعتقدات الدينية والعدالة , داعيا الرئيس المنتخب الى ايلاء مزيد من الاهتمام بشؤون المواطنين , واسناد المسؤوليات الحساسة الى الافراد الكفوئين , والحفاظ على حرمة وكرامة الشعب والعمل من بناء ازدهار وشموخ ايران بصدق واخلاص وسعي , والترويج للدين والاخلاق.
واعرب رئيس السلطة القضائية عن شكره لسماحة قائد الثورة الاسلامية على توجيهاته الحكيمة في مجال اقامة انتخابات نزيهة تليق بشان النظام المقدس للجمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/

 

رمز الخبر 199565

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =