رؤساء السلطات الثلاث يؤكدون عزمهم على مكافحة الفساد الاقتصادي

اعرب رئيس الجمهورية السيد محمد خاتمي عن تقديره لاداء كافة المسؤولين في السلطات الثلاث الذين يعملون من اجل مكافحة الفساد الاقتصادي في ضوء ارشادات قائد الثورة الاسلامية.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية اكد في تصريح للمراسلين على هامش انعقاد اجتماع هيئة مكافحة الفساد الاقتصادي في مقر السلطة القضائية ان كبار المسؤولين هم افراد نزيهون ومثابرون ويسعون فقط الى خدمة الشعب.
واوضح رئيس الجمهورية ان وجود الفساد لايعني بالضرورة ان المدراء فاسدون مؤكدا ضرورة اصلاح اساليب الادارة.
واشار خاتمي الى انه يشارك لآخر مرة في في هذا الاجتماع باعتباره عضوا في هيئة مكافحة الفساد الاقتصادي وانه تمت المصادقة على التقرير النهائي للهيئة وسوف يعرض على قائد الثورة الاسلامية.
واعرب عن امله في لقاء اعضاء مجلس الوزراء بصحبة رؤساء السلطات الثلاث مع قائد الثورة الاسلامية لاخذ توجيهات سماحته  فيما يتعلق بتسريع وتعزيز عملية مكافحة الفساد الاقتصادي.
       

من جانبه قال رئيس السلطة القضائية آية الله هاشمي شاهرودي ان حكومة السيد خاتمي اتخذت خطوات ايجابية وقامت باجراءت رئيسية في مكافحة الفساد الاقتصادي.
واشار رئيس السلطة القضائية الى ان احد هذه الاجراءات التي هي قيد البحث موضوع تشكيل المجلس الاعلى للتنسيق بين اجهزة الرقابة.
واعتبر تشكيل هيئة مشتركة بين السلطات الثلاث لايجاء الامن الاقتصادي والاستثمار الصحيح خطوة ايجابية وقيمة للغاية.
من جانبه اشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي غلام علي حداد عادل الى الاجراءات والقرارات التي اتخذها المجلس لسن او اصلاح القوانين التي تقلل من المفاسد الاقتصادية في الاجهزة التنفيذية للبلاد , وقال : ان جميع السلطات بامكانها تقديم مشاريع ولوائح في فيما يتعلق بهذا المجال. 
واكد حداد عادل ان السلطة التشريعية على استعداد تام لازالة الثغرات القانونية التي تتسبب في الفساد الاقتصادي او تبطئ عملية مكافحة االمفاسد الاقتصادية.
وحضر اجتماع هيئة مكافحة الفساد الاقتصادي اضافة الى رؤساء السلطات الثلاث كل من وزير الامن علي يونسي ووزير الشؤون المالية والاقتصادية صفدر حسيني ووزير التجارة محمد شريعتمداري والناطق باسم الهيئة عبد الرضا ايزدبناه , ورئيس منظمة التفتيش العامة محمد نيازي ورئيس لجنة التخطيط والميزانية بمجلس الشورى الاسلامي رضا عبداللهي وعضو لجنة المادة 90 بالمجلس حسين فدائي./انتهى/

 

 

رمز الخبر 208859

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =