خالد مشعل يشيد بمواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه القضية الفلسطينية

اشاد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية "حماس " بمواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية الداعمة لنضال الشعب الفلسطيني.

وذكر مراسل وكالة مهر للانباء ان خالد مشعل اكد في مؤتمر صحفي عقده بطهران اليوم ان حركة حماس لن تضفي مطلقا الشرعية على الاحتلال الصهيوني وانها ستواصل نضالها من اجل استعادة الحقوق المشرعة للشعب الفلسطيني.
واوضح ان المقاومة الفلسطينينة اثبتت للعالم من خلال صمودها انها اقوى من العدو الصهيوني بالرغم من تفوقه اللوجستيكي والعسكري ولايمكنه مواجهة المقاومة الفلسطينية.
واعرب مشعل عن تقديره وامتنانه لمواقف الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه العالم الاسلامي وبالاخص ازاء القضية الفلسطينية وقال : اعرب عن تقديري وشكري لمواقف مسؤولي الجمهورية الاسلامية الايرانية لاسيما سماحة قائد الثورة الاسلامية ورئيس الجمهورية.
ووصف رئيس المكتب السياسي لحركة حماس تصريحات المسؤولين الايرانيين بانها جريئة وحقة , مشيرا الى ان الشعوب تقف دوما الى جانب الشعب الايراني لان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعبر عن مشاعرها وخاصة ما يكنه الشعب الفلسطيني.
واشار الى التهديدات التي تتعرض لها الجمهورية الاسلامية الايرانية والدول الاسلامية بالمنطقة من قبل القوى الكبرى والكيان الصهيوني , معتبرا ان هذه القوى تحاول نهب ثروات المنطقة لذلك فهم يضعون العراقيل امام تنمية هذه المنطقة الاستراتيجية كي لا تتمكن من الحصول على التكنولوجيا المتقدمة.
وندد مشعل بالتهديدات الغربية والصهيونية التي تتعرض لها سوريا ولبنان والاحتلال الامريكي للعراق والضغوط والتهديدات التي تواجهها ايران , مؤكدا على حق البلدان الاسلامية في المقاومة والتصدي لمطامع المحتلين , وان هذه المقاومة بالامكان ان تكون بوسائل دبلوماسية وسياسية.
واكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ان الجمهورية الاسلامية الايرانية هي المدافع عن حقوق الشعب الفلسطيني والامة الاسلامية , ونحن بدورنا ايضا سنبقى الى جانب ايران التي ن
عتز بها.
واشار الى ان مرحلة الهدنة مع الكيان الصهيوني ستنتهي نهاية العام الجاري وستكون هناك مرحلة جديدة من المقاومة مؤكدا ان المقاومة هي حق طبيعي للشعب الفلسطيني.
واضاف : انه بالرغم من الانسحاب الاسرائيلي من غزة الا اننا شاهدنا استمرار اعتداءات الكيان الصهيوني ضد الفلسطينيين في غزة ولذلك فنحن مضطرون للمقاومة من اجل الدفاع عن حقوقنا المشروعة.
واعتبر ان من اهم اولويات حركة حماس على الساحة الوطنية الفلسطينية استمرار الجهود من اجل تحسين الوضع الداخلي , مشيرا الى قرب اجراء الانتخابات البرلمانية لتنظيم الحياة السياسية في فلسطين التي ستقوم على قواعد ديمقراطية.
واشار الى ان اسرائيل تفكر فقط بمصالحها , مشددا على ان فصائل المقفاومة الفلسطينية وخاصة حركة حماس ستواصل طريق المقاومة المشروعة من اجل استعادة حقوق الشعب الفلسطيني وازالة الاحتلال الاسرائيلي وتحرير القدس والاراضي الفلسطينية وعودة اللاجئين الى ديارهم.
واكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ان اسرائيل لا تلتزم باي من القرارات الدولية موضحا ان الكيان الصهيوني لايهتم كذلك حتى بمصالح حلفائه./انتهى/ 



رمز الخبر 266080

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =