قائد الثورة الاسلامية.../اضافة اولى/

واكد قائد الثورة الاسلامية على مقدرة العلماء الايرانيين في بناء المحطات النووية مشيرا الى اقامة مراكز تخصيب اليورانيوم بالاعتماد على قدرات الشباب.

واشار سماحته الى تصريح الرئيس الامريكي بان روسيا زودت المحطة النووية في ايران بالوقود لذلك يتعين على الايرانيين التخلي عن انشطة تخصيب اليورانويم , مضيفا : ان هذا الكلام المثير للسخرية يشبه الادعاء بان على البلد الذي يمتلك احتياطات نفطية هائلة ان يؤمن احتياجاته النفطية من الخارج.
وتساءل آية الله العظمى الخامنئي اذا امتنع مجهزو الوقود للمحطة النووية , يوما ما عن تزويد ايران بالوقود النووي لاي سبب كان او وضعوا شروطا تعجيزية , فهل سيضطر الشعب للخضوع لهم؟.
ولفت قائد الثورة الاسلامية الى السعادة العميقة للشعب الايراني ازاء الانجازات النووية الرائعة , مضيفا : ان هذه الانجازات هي مصدر تعزيز الثقة الوطنية , ولكن بعض الافراد يتحدون النظام والدولة من اجل هذه الانجازات , ويحاولون اضعاف الثقة الوطنية شاؤوا ام ابوا , لذلك يجب على الشعب ان يراقب هذا التغلغل.
واشار سماحة آية الله العظمى الخامنئي الى التراجع امام مطالب العدو النووية في السنوات الماضية , موضحا ان هذا الامر بين للشعب الايراني والراي العام العالمي ان الوعود الغربية خاوية , لان تعليق ايران الموقت والطوعي استغله الاعداء وكاد يتحول الى الغاء النشطات النووية في البلاد , مؤكدا انه شخصيا تصدى آنذاك للمطالب النووية المتتالية للطرف المقابل وتحولت عملية توقف النشاطات النووية الى مواصلة التطور النووي.
وتطرق قائد الثورة الاسلامية الى قضية العلاقات مع امريكا قائلا : ان قطع العلاقات مع امريكا هي من سياساتنا الرئيسية , وبالطبع اننا لم نقل ان هذه العلاقات ستكون الى الابد , ولكن شروط الحكومة الامريكية باقامة مثل هذه العلاقات ستلحق الضرر بالشعب , ومن الطبيعية اننا لا نتابعها.
واوضح سماحته التداعيات السلبية لاقامة العلاقات مع امريكا مضيفا : اولا ان هذه العلاقات لن تقلل من التهديدات الامريكية لان امريكا هاجمت العراق مع انها كانت تقيم علاقات سياسية معه , ثانيا ان اقامة العلاقات سيسمح بنفوذ الامريكان ويوفر الارضية لافراد اجهزة المخابرات والتجسس الامريكية في ايران ,  ولهذا السبب وخلافا لادعاء بعض الثرثاريين , فان العلاقات مع امريكا في الوقت الحاضر لا تنفع الشعب الايراني , وبالتاكيد فان اليوم الذي تكون فيه العلاقات مع امريكا مفيدة للشعب فساكون اول من يؤيدها.
واضاف قائد الثورة الاسلامية : ان البعض يتهمنا باستعداء امريكا , ولكن عداء هذا البلد للشعب الايراني , هو معاداة لمبادئ الشعب الايراني وكانت قائمة منذ بداية الثورة./ يتبع...../

رمز الخبر 615617

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =