ايران تدعو الى انشاء مصرف ومؤسسة ضمان مشتركة مع عمان

اكد رئيس غرفة التجارة والصناعة والمناجم في ايران ان التركيز على الخدمات التجارية يضمن التجارة المستديمة بين طهران ومسقط، داعيا الى تعزيز البنى التحتية الاقتصادية المشتركة بما فيها انشاء مصرف ومؤسسة ضمان ومنظومات للشحن والنقل بين البلدين.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان محمد نهاونديان اشار خلال لقائه مع الوفد التجاري العماني الى ان ايران تعتمد سياسة الرقي بالعلاقات الاقتصادية مع مختلف البلدان، مصرحا ان رفع مستوى العلاقات التجارية والاقتصادية مع دول الجوار تأتي ضمن الاولوية في هذا الاطار.
واعتبر نهاونديان اطلاق خطة الخصخصة الضخمة بناء على توجيهات قائد الثورة ووفق المادة 44 من الدستور، بانها تشكل ارضية مناسبة لنشاط القطاع الخاص وبالتالي ازدهار الاستثمارات الخارجية.
وشدد رئيس غرفة التجارة على ضرورة ايجاد منظومة مناسبة لتبادل المعلومات بين تجار البلدين بما يخدم تنمية الاتصالات الاقتصادية، وفي هذا المجال اعلنت الجمهورية الاسلامية الايرانية مرارا استعدادها لايجاد مركز تجاري في سلطنة عمان، مضيفا ان احد مجالات الاستثمارات المشتركة بين الجانبين هو قطاع الطاقة حيث تأتي مذكرة التفاهم لتصدير الغاز الايراني الى عمان وكذلك الاستثمار المشترك في قطاع النفط والغاز في هذا الاطار.
ولفت نهاونديان الى ان المجال الآخر للاستثمار المشترك بين البلدين يتمثل في الاستثمار في البنى التحتية والعمرانية، مشيرا الى ان سلطنة عمان اعلنت رغبتها ايضا بالاستثمار في قطاع انتاج الاسمنت في الجمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/

رمز الخبر 669775

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha