سفير سوريا في ايران: العلاقات بين الشعبين الايراني والسوري وطيدة وجيدة

اكد سفير سوريا لدى الجمهورية الاسلامية الايرانية ان العلاقات الوطيدة بين دمشق وطهران ليست حكرا على المسؤولين، بل ان هناك علاقات وطيدة بين الشعبين الايراني والسوري.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان السفير حامد الحسن قال خلال الاجتماع الثاني للجنة المشتركة للسياحة بين ايران وسوريا ان اهم مشكلة تواجه السياح خلال سفرهم، هي الحصول على التأشيرة، مضيفا انه من حسن الحظ تم حل هذه المشكلة من قبل سوريا منذ سنوات، ولا يوجد اي تأخير في اصدار التأشيرة للمسافرين، حيث يتم اصدارها في نفس اليوم.
واضاف السفير السوري ان اصدار التأشيرات للايرانيين لزيارة العتبات المقدسة في سوريا هو من الاجراءات التي اتبعتها الحكومة السورية لتنمية السياحة.
وافاد مراسل وكالة مهر للانباء انه حضر الاجتماع ايضا مساعد وزير السياحة السوري حيث اكد ان سوريا واضافة الى تنمية العلاقات السياسية والاقتصادية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، فهي تبذل جهودها لرفع مستوى التعاون بين البلدين في قطاع السياحة.
واضاف المهندس مهند كلش ان كلا البلدين يرغبان في التنسيق بشكل اوثق واكثر انسجاما بين جميع المعنيين في قطاعي السياحة في ايران وسوريا، مشيرا الى حرص الرئيس السوري بشار الاسد شخصيا على تنمية السياحة السورية، حيث عقد اجتماعين هامين مع قطاع السياحة./انتهى/

رمز الخبر 722390

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =