داوودي: طهران مستعدة لإستضافة اجتماعات منظمة شنغهاي

أعلن النائب الأول لرئيس الجمهورية برويز داوودي استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لإستضافة اجتماعات منظمة شنغهاي للتعاون, مؤكدا رغبة طهران بتنمية العلاقات والتعاون مع هذه المنظمة في كافة المجالات.

 وافادت وكالة مهر للأنباء ان داوودي أشار خلال لقائه أمين عام منظمة شنغهاي للتعاون بولات نور قليوف الى مسيرة وأجواء التعاون الإيجابية في نطاق منظمة شنغهاي للتعاون, قائلا "ان مجالات التعاون الواسعة القائمة بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والدول الأعضاء في هذه المنظمة من شأنها ان تساهم في إرساء السلام والأمن والاستقرار في المنطقة, علاوة على تعزيزها العلاقات الثنائية ".
 وأضاف, "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لديها مصالح مشتركة كثيرة مع الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون, وهي ترغب أكثر من اي وقت مضى بتنمية مستوى علاقاتها مع الدول الأعضاء في هذه المنظمة ".
 وتابع النائب الأول لرئيس الجمهورية قائلا "هناك قضايا متعددة في المنطقة والعالم بإمكان الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون أن تخطو خطوات بناءة على طريق تسويتها من خلال تعاونها مع سائر دول المنطقة ".
 وأعتبر داوودي ان التعاون في مجالات الاقتصاد والمصارف والنقل والطاقة هي بعض مجالات التعاون الجيدة والملائمة المتاحة أمام منظمة شنغهاي للتعاون مع دول المنطقة, مؤكدا ترحيب الجمهورية الإسلامية الإيرانية بتطوير هكذا تعاون.
 من جانبه أبدى أمين عام منظمة شنغهاي للتعاون في هذا اللقاء ارتياحه لتعاون الجمهورية الإسلامية الإيرانية الجيد والبناء مع الدول الأعضاء في هذه المنظمة, معربا عن أمله بتنامي تعاون ايران مع هذه المنظمة في مختلف المجالات.
 وأشار بولات نور قليوف الى الكلمة التي القاها الرئيس محمود أحمدي نجاد في قمة منظمة شنغهاي للتعاون, قائلا "لقد أدرجنا جميع اقتراحات ومبادرات الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال قمة شنغهاي في وثيقة واحدة وقدمناها الى الدول الأعضاء من اجل بحثها وتطبيقها "./انتهى/

رمز الخبر 794733

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 9 =