القضاء الروسي يفرج عن المعارض نافالني ويضعه تحت المراقبة

افرج القضاء الروسي الجمعة عن المعارض الكسي نافالني ووضعه تحت المراقبة حتى النظر في طلب استئناف الحكم بسجنه خمس سنوات.

وبعدما قال قاضي محكمة كيروف المدينة الواقعة على بعد 900 كلم شرق موسكو انه "يجب تلبية طلب النيابة"، اطلق سراح نافالني في المحكمة، حسبما اوردته وكالة الصحافة الفرنسية.
وتم الافرج فورا عن الكسي نافالني (37 عاما) والمتهم معه بيوتر اوفيتسيروف بعد ان امضيا ليلة قيد الحجز.
وقال القاضي في حكمه ان "محكمة البداية الاولى لم تاخذ في الاعتبار واقع ان نافالني كان مسجلا كمرشح لانتخابات بلدية موسكو وان ابقائه قيد الحجز يضعه في موقع غير متساو في مواجهة المرشحين الاخرين".
وكان الكسي نافالني مرشحا لهذه الانتخابات فيما كان رئيس البلدية المنتهية ولايته سيرغي سوبيانين المقرب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والذي عين بموجب مرسوم في 2010، يعتزم ترسيخ شرعيته عبر هذه الانتخابات.
وندد نافالني في تصريح للصحافيين بالتلاعب به في مسالة ترشيحه قائلا "ساعود الى موسكو وسنقرر" مشيرا الى انه سيقوم بحملة انتخابية في مطلق الاحوال.
واضاف "تحت اي شعار- المقاطعة او المشاركة في الاقتراع- سنقرر حول ذلك".
وكان حكم على نافالني الخميس بالسجن خمس سنوات بتهمة الاختلاس. ثم طلبت النيابة بشكل مفاجئ مساء الخميس الافراج عنه تحت الرقابة الى حين النظر في الحكم عليه في الاستئناف./انتهى/
رمز الخبر 1825165

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =