لاريجاني : المقاومة الفلسطينية حققت نصرا استراتيجيا

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني ان المقاومة الفلسطينية حققت نصرا استراتيجيا على العدو الصهيوني في حرب غزة الثالثة.


وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني وصف في كلمة القاها في الاجتماع الطارئ لترويكا اتحاد برلمانات الدول الاسلامية بطهران , الظروف الراهنة بانها حساسة في اعقاب العدوان الصهيوني الوحشي على قطاع غزة.
واوضح لاريجاني ان الكيان الصهيوني يستخدم في عدوانه على الفلسطينين الابرياء العزل , اسلحة محرمة دوليا , مما يدل على طبيعة الكيان الصهيوني السفاك , وقال : بالرغم من ان اسرائيل لها تاريخ طويل في اشعال الحروب والابادة الجماعية في المنطقة , ولكنها بعد الهزائم الاخيرة اصيبت بالذهول السياسي.
واضاف : ان قتل النساء والاطفال وفرض الحصار على غزة ليس سوى انتهاك للقواعد الدولية وحقوق الانسان , وخاصة الاخبار الواردة من حي الشجاعية مؤشر على شكل من اشكال البربرية الحديثة.
وانتقد لاريجاني امريكا والدول الاوروبية التي اغمضت عينها عن الجرائم الصهيونية وتدعم هذا الكيان المجرم , ان غزة اليوم هي قلب جميع المسلمين , ومنذ 35 عاما اعتبر الامام الراحل مع بداية انتصار الثورة , اسرائيل بانها ورم سرطاني في المنطقة.
واردف يقول : ان الامام الخميني (رض) اعتبر ان طريق محاربة هذا الكيان تكمن في وحدة المسلمين.
واضاف رئيس مجلس الشورى الاسلامي : في الوقت الحاضر فان جميع حركات المقاومة في المنطقة مثل حزب الله وحماس والجهاد الاسلامي اثبتت نضجها وجدارتها في محاربة الكيان الصهيوني , وهذه الروح الجهادية دلالة على فخر المسلمين , والا فان مشاريع التسوية تمنح الفرصة للغاصبين فقط.
واكد لاريجاني على ضرورة تعريف قدرة المقاومة في المنطقة , مضيفا : ان امريكا وحلفائها لايريدون ادراك قدرة المقاومة , ويحاولون تشويه سمعة حركات المقاومة.
واضاف : ان المقاومة حققت في الوقت الحاضر نصرا استراتيجيا , واستطاعت بث الذعر في نفوس الصهاينة.
وقال رئيس مجلس الشورى الاسلامي : نحن ندعم المقاومة , ونساعد غزة باي شكل كان.
ودعا لاريجاني الحكومة المصرية الى فتح معبر رفح امام وصول المساعدات الانسانية الى سكان غزة المظلومين.
وقال : ان الوقت الراهن يشكل حقبة تاريخية بالنسبة لمصر حكومة وشعبا , حول الدور الذي تقوم به في حرب غزة الثالثة , وعليها ان تتحمل مسؤوليتها.
ودعا رئيس مجلس الشورى الاسلامي ، رئيس  المجلس الوطني الفلسطيني الى متابعة هذا الموضوع.
ووصف لاريجاني الكيان الصهيوني بانه مجرم حرب حقيقي , وقال : يجب متابعة الاحتجاج على هذه الجرائم عن طريق المنظمات الدولية.
واشار الى تأكيدات قائد الثورة الاسلامية حول الوحدة الاسلامية , وقال : ان قائد الثورة الاسلامية اكد ان على المسلمين في الوقت الحاضر نبذ خلافاتهم جانبا , وان يكونوا يدا واحدة في الدفاع عن فلسطين.
واضاف : من المؤسف في الوقت الحاضر وجود جماعات تزهق ارواح المسلمين , وبهذا الجهل يقدمون خدمة كبيرة للصهاينة.
ودعا لاريجاني المشاركين في هذا الاجتماع الى مناقشة سبل وحدة الامة الاسلامية , وقال : ان هذا المؤتمر يجب ان يمهد الارضية لوحدة العالم الاسلامي من اجل الدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم , وان تتجسد هذه الوحدة في يوم القدس.
واعرب رئيس مجلس الشورى الاسلامي في الختام عن أمله في ان يكون شهر رمضان المبارك مبدأ بركة وعزة لجميع المسلمين وخاصة للشعب الفلسطيني./انتهى/
رمز الخبر 1838551

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 7 =