ممثلية ايران بالامم المتحدة تشرح جهود الجمهورية الاسلامية باستضافة اللاجئين

شرح مستشار ممثلية ايران بالامم المتحدة في اجتماه اللجنة الثالية للجمعية العامة، الخدمات والجهود التي قامت بها الجمهورية الاسلامية باستضافة اللاجئين على اراضيها، وذلك في معرض اشارته الى تقرير رئيس المفوضية العليا للاجئين.

وافادت وكالة مهر للانباء ان مصباح انصاري اوضح في تقريره ان الجمهورية الاسلامية الايرانية استضافت منذ اكثر من ثلاثة عقود لاجئين عبروا حدودها الشرقية والغربية , وان 97 بالمائة من هؤلاء الاجئين يعيشون حاليا في المدن الايرانية.
واضاف : ان جميع الخدمات تقدم الى اللاجئين الافغان والعراقيين في ايران بالرغم من اجراءات الحظر غير القانونية المفروضة على الجمهورية الاسلامية الايرانية , مشيرا الى ان اجراءات الحظر الجائرة اثرت سلبيا ليس فقط على الاوضاع المعيشية للشعب الايراني وانما على تقديم المساعدات الانسانية الى اللاجئين ايضا.
وتابع مستشار الممثلية الايرانية في الامم المتحدة قائلا: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اكدت على الدوام على العودة الطوعية للاجئين الى افغانستان , لكن بالرغم من مرور اكثر من عقد من الزمن على تشكيل الحكومة في افغانستان الا ان ملايين الافغان لم يعودوا الى بلادهم ومازالوا يعيشون في الدول التي تستضيفهم لان المجتمع الدولي لم يبذل الجهود المطلوبة ولم يفي بتعهداته.
واكد مصباح انصاري على حق اللاجئين الافغان في العودة الى بلداهم والعيش فيها , مشيرا الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية سوف تواصل جهودها في هذا المجال , وشدد على ان من اهم اهداف المجتمع الدولي يكمن في اعادة بناء افغانستان وتمهيد الارضية لعودة جميع اللاجئين الافغان بصورة طوعية.
كما اكد على مسؤولية المجتمع الدولي حيال اللاجئين الافغان الموجودين في ايران من خلال تمويل مختلف المشاريع التنموية والتعلمية والبيئية والصحية وتوفير المستلزمات المطلوبة./انتهى/
 
رمز الخبر 1843925

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =