بعض دول المنطقة تلجأ إلى العنف والتطرف

قال وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" :"إن المنطقة تعاني من العنف والتطرف ونشعر بأن بعض دول المنطقة تلجأ إلى تلك الأساليب توهماً ودون سبب".

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن "محمد جواد ظريف "إلتقى أمس الإثنين السيد "عمار الحكيم" رئيس المجلس الأعلى الإسلامي في العراق وجرى بحث العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأكد "ظريف" أن الشعب العراقي يقف في خط المواجهة مع التطرف والإرهاب قائلاً : "سنقف دائماً إلى جانب الحكومة والشعب العراقي".

وأضاف : "إن المنطقة تعاني من العنف والتطرف ونشعر بأن بعض دول المنطقة تلجأ إلى تلك الأساليب توهماً و دون سبب".

وتابع : " نحن وجميع دول المنطقة لدينا عدو مشترك، عدو لايفرق بين سني وشيعي وكردي وتركي وعربي".

ومن جانبه هنأ رئيس المجلس الأعلى الإسلامي في العراق وزير الخارجية الإيراني على توقيع الإتفاق النووي بين ايران والسداسية مشيراً إلى أن هذا الإتفاق أسس فصلاً جديداً من علاقات التعاون على أساس الحوار والدبلوماسية في العصر الحديث.

وأكد "الحكيم" أن هذا الإتفاق يحمل في طياته مصالحاً عدة للمنطقة معرباً عن رضاه برغبة الجمهورية الإسلامية الإيرانية الحفاظ على السلام في المنطقة عن طريق الحوار./انتهى/

رمز الخبر 1856641

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =