الغرب لايملك القدرة على إنهاء الحرب في اليمن

اعتبر السفير الأمريكي الأسبق في اليمن"ويليام روف" دليل صمت الدول الغربية حيال الأزمة اليمنية عجزها في التأثير على تطورات هذا البلد.

وقال السفير الأميركي الأسبق في اليمن"ويليام روف" في تصريح لوكالة مهر للأنباء في معرض رده على سؤال عن عدم تحرك الدول الغربية لإنهاء المآسي في اليمن :" إن الغرب لايملك القدرة على إنهاء الحرب الداخلية في اليمن أو ايقاف القصف السعودي أو رفع العقوبات فإن كل ذلك خارج عن الإرادة الأمريكية".

وبين أن الطريق الوحيد لإيقاف معاناة اليمنيين هو قبول جميع الأطراف في اليمن الحل السياسي لإن الدول الغربية لايمكنها فرض الحل على اليمن وإن دخول وسيط دولي كالأمم المتحدة أو سلطنة عمان من شأنه أن يساعد على ايجاد تسوية سياسية في هذا البلد.

وأضاف : "إن الكثير ومن بينهم الأمريكان يبالغون في قدرة الولايات المتحدة في التأثير على تطورات الدول الأخرى" مبيناً أن الوضع الراهن في اليمن نتيجة الإنتخابات التي حصلت هناك بالإضافة إلى العوامل الأخرى المرتبطة في التطورات الداخلية في اليمن.

وتابع : "إن السعودية الجارة هي أكثر قوة من اليمن في كثير من الصعد، رغم ذلك لم يؤدي التدخل السعودي في اليمن إلى عودة الرئيس هادي وإنهاء الحراك الحوثي لذلك يمكن القول أن القدرة السعودية على إنهاء الأزمة في اليمن محدودة".

وأكد أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تتدخل بشكل فعلي في الحرب على اليمن واقتصر تدخلها على تقديم الدعم المحدود للعمليات العسكرية السعودية ضد اليمن.

ونوه إلى أن المصالح الأمريكية في اليمن هي محاربة القاعدة التي تهدد مصالحها بشكل مباشر وإن الولايات المتحدة تسعى إلى عودة الإستقرار في هذا البلد لتحقيق تلك المصالح مبيناً أن الحوثيين ينشطون ضد القاعدة في اليمن لكن مادام الوضع الراهن في اليمن غير مستقر لن يكون هناك شريك قوي للولايات المتحدة في محاربة القاعدة مشدداً على أن استمرار عدم الإستقرار في اليمن من شأنه أن يقوي نفوذ القاعدة فيها ./انتهى/   

رمز الخبر 1856884

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 14 =