وزير الدفاع : سنواصل انتاج الصواريخ البالستية في جميع المديات

اكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة العميد حسين دهقان ان انتاج الصواريخ البالستية في جيع المديات سيتواصل بمايتناسب مع حاجات البلاد الدفاعية ومواجهة التهديدات الراهنة.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة القى كلمة اليوم في مراسم صلاة الجمعة بطهران , اشار فيها الى ان الاعداء لن يتخلوا عن مناصبة العداء للشعب الايراني , وقال : يجب ان ندرك ان امريكا والمؤامرات الصهيونية كانت دائما في مسار مناصبة العداء للجمهورية الاسلامية , وانهم دائما يشكلون تهديدا للشعب الايراني , وهذه القضية بدأت منذ بداية الثورة الاسلامية من خلال تدبير انقلاب عسكري وتشكيل الزمر الارهابية وشن الحرب المفروضة ومن ثم الحروب النفسية والاقتصادية , وحاليا اوجدت الزمر التكفيرية في المنطقة ضد الاسلام والنظام الاسلامي.
واكد العميد حسين دهقان ان الجمهورية الاسلامية الايرانية يعتمد على ايمان الشعب وقد خرج منتصرا على الدوام في مواجهته نظام الهيمنة على جميع الاصعدة في ظل القيادة الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية.
ولفت الى ان الصناعات الدفاعية الى جانب تأسيس قوات التعبئة والحرس الثوري كانت من بركات الثورة الاسلالمية لمواجهة التهديدات المعادية , وقال : ان القوات المسلحة في جميع انحاء البلاد لديها القابلية على الرد على اي عدوان ضد الجمهورية الاسلامية بقوة وبشكل مناسب وفي اقصر فترة زمنية ممكنة والتصدي للتهديدات.
واضاف وزير الدفاع : ان القوات المسلحة لديها الجاهزية الدفاعية وقدرة الردع الى الحد الذي اذا اقدم فيه الاعداء على شن اعتداء على الشعب , فانه سيجابه برد قاس ومدمر.
وتابع العميد دهقان : ان النظرية الدفاعية للجمهورية الاسلامية مع تأكيدها على ان المعدات التي تمتلكها القوات المسلحة ذات طابع دفاعي , فقد اعلنت للعالم , انه لديس لديها اية نوايا للاعتداء على اي بلد , كما اننا نؤكد ان اي عدوان سواء من البر او البحر او الجو , سيواجه برد حازم تجعل العدو يندم على فعلته.
واضاف : ان الصناعات الجو فضائية تنتج الصواريخ البالستية في جيع المديات , وقال : ان الصواريخ ذات المديات المختلفة هي من اجل الرد عى التهديدات المحتملة ضد ايران , ومخطط لها سلفا بشكل تام ولديها قدرة تدميرية وتمتاز بدقة التهديف والاختفاء عن انظمة الرادار وقدرة المناورة التكتيكية, وان هذه المسائل كانت موضع اهتمامنا في مجال التصميم والابحاث والانتاج , وسنواصل هذا المسار بما يتناسب مع حاجاتنا الدفاعية والتهديدات الراهنة.
واشار وزير الدفاع الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت على لسان مسؤوليها منذ بداية المفاوضات مع المجموعة السداسية ان هذه المفاوضات تقتصر فقط على الموضوع النووي ولا تتناول القضايا الاقليمية والقدرة الدفاعية للبلاد.
واكد العميد دهقان ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تنفذ اي قرار يتدخل في شؤون البلاد الدفاعية وستواصل مسارها استنادا  الى توجيهات القائد العام للقوات المسلحة.
واردف وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة : ان اكبر تهديد يزعزع الامن والاستقرار في المنطقة ناجم عن ساسات امريكا التدخلية , وان استراتريجية ايران قائمة على التعاون مع دول المنطقة لانهاء هذه التدخلات المعادية للانسانية والديمقراطية./انتهى/

 

          

رمز الخبر 1857067

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 9 =