أردوغان: لا استأذن أحداً لمحاربة أكراد سوريا

انتقد رئيس الجمهورية التركية رجب طيب اردوغان تسليح أكراد شمال شرق سوريا من قبل أمريكا زاعماً بأنه لن يتوانى أبداً عن قمعهم وشن المزيد من العمليات العسكرية لمنعهم من اعلان حكم ذاتي في بلدة تل ابيض شمال شرق سوريا على غرار اقليم كردستان العراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن وكالة "رويترز" ان الرئيس التركي أكد في تصريحات له إن الحكومة التركية ستقوم بكل ما عليها فعله لمنع استقلال أكراد سوريا  في مدينة "تل أبيض" السورية قرب الحدود التركية حيث يتلقون الدعم من الحكومة الامريكية، ولن تتساهل تركيا في تكثيف عملياتها العسكرية ضدهم.

واعتبرت الحكومة التركية إن رغبة الأكراد السوريين في الاستقلال يشكل خطراً على أراضيها، بالرغم من أن تركيا انضمت مؤخراً إلى قوات الإئتلاف الجوي برفقة امريكا التي تدعم القوات الكردية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي شمال سوريا.

وكان الجيش التركي  قد قصف القوات الكردية التابعة للاتحاد الديقراطي بعد أن عبروا نهر الفرات غرباً في تحدي لتحذير مسبق وجهته لهم أنقرة.

 وتوجه اردوغان بخطابه إلى القوات الكردية بشمال سوريا بأن هجومه العسكري ما هو إلا تنبيه لهم مضيفاً إنه لن ينتظر إذناً من أحد في حال تكرار هذه الحادثة.

وتابع قائلا: إننا سنواجه اي خطر داخلي أو خارجي  على طول الحدود مع سوريا يهدد الأراضي التركية.

تأتي تصريحات اردوغان الأخيرة انتقاداً للسياسات الغربية، فيما تعتبر امريكا والدول الغربية حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية وتدعم محاربة تركية له في حين تقوم الآن بسياسية مناقضة تجاه حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا.

يزعم اردوغان إن 1400 مقاتل من حزب العمال الكردستاني يقاتلون مع التشكيلات المسلحة لحزب الاتحاد الديمقراطي في سورية./انتهى/.

رمز الخبر 1858371

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =