الأعداء يستهدفون الاسلام لاضعافنا وتفرقتنا

صرح امين مجمع تشخيص مصلحة النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية محسن رضائي إن العدو يحاول التسلل إلى البلاد عن طريق الاقتصاد ليتحكم بالسياسة والاقتصاد والمجتمع، ويحاول تشويه الاسلام وتجزئته.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن امين مجمع تشخيص مصلحة النظام في الجمهورية الاسلامية الايرانية محسن رضائي صرح في اجتماع لقوات التعبئة الشعبية ان الأعداء والمعارضين لم يتمكنوا عبر أساليبهم القديمة من السيطرة على نظام الجمهورية الإسلامية فبدؤا بالبحث عن أساليب أخرى. 

وأضاف رضائي ان الأعداء حاولوا نشر الاسلاموفوبيا من جهة وفرض عقوبات اقتصادية وحرباً مفروضة من جهة ثانية لكنهم فشلوا في اختراق الجمهورية الإسلامية. 

كما أشار  إلى ماتقوم به قوى الاستكبار العالمي اليوم من نشر الفوصى والإرهاب في المنطقة بإيجاد الجماعات الإرهابية التي تشوه صورة الاسلام، مضيفاًاإن هذه كل هذه الأعمال تصب في مصلحة امريكا واسرائيل.

وأكد امين مجمع تشخيص مصلحة النظام ان التطور والاستقلال والأمن ثلاثة أمور متلاصقة ببعض، اذا وجدت تتوفر فرص الاستثمار الاقتصادي. 

ولفت رضائي إلى ان بعض الدول مثل الامارات والبحرين والكويت وقعت في فخ اللعبة السياسية الامريكية وستندم في مابعد محذراً من مخططات امريكا وحليفتها اسرائيل لتشويه الاسلام وتفرقة المسلمين./انتهى/. 

رمز الخبر 1858989

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 16 =