مصر توافق على نقل النفط الايراني عبر خط "سوميد"

اعلنت الحكومة المصر ية موافقتها على نفط الخام الايراني عبر خط انابيب "سوميد" (SUMED) الذي يمتد من البحر الأحمر إلى ميناء سيدي كرير غربي مدينة الإسكندرية على البحر المتوسط ، خلافا لسياسة السعودية النفطية.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان مصر ومن خلال هذه الموافقة افشلت عملياً محاولات السعودية لفرض قيود على صادرات النفط الايراني الخام الى الدول الاوروبية ، واصبح بامكان ناقلات النفط الايرانية الاستفادة من خط انابيب "سوميد" وقناة السويس لنقل النفط الخام.
واعلنت ادارة شؤون اوبك ومنظمات الطاقة بوزارة النفط الايرانية ، ان ايران بات بمقدورها استخدام قناة السويس وخط انابيب سوميد لنقل شحنات النفط الخام الى الدول الاروبية ، وان مصر اصدرت التراخيص اللازمة لذلك.
وفي الظروف الحالية تصدر ايران نحو 500 الف برميل يوميا من النفط الخام الى الاسواق الاوروبية ، ومن خلال خلال الترخيص الجديد للحكومة المصرية ، اصبح بامكان ايران الاستفادة من ناقلات النفط الايرانية لزيادة الصادرات الى اوروبا.
وكان وزير البترول المصري السابق طارق الملا قد صرح لوكالة رويترز في نوفمبر العام الماضي بعد توقيع الاتفاق النووي بين ايران والمجموعة السداسية ، إن بلاده تتوقع زيادة في كميات النفط التي تمر في خط الأنابيب التابع للشركة العربية لأنابيب البترول (سوميد) حالما تعود إيران إلى السوق العالمية.
وتمتلك الهيئة المصرية العامة للبترول نصف شركة سوميد التي تملك وتشغل ميناء سيدي كرير المصري المطل على ساحل البحر المتوسط بينما تمتلك النصف الاخر مجموعة من أربع دول عربية في الخليج الفارسي هي السعودية والكويت والامارات وقطر.
وأعلنت إيران أكثر من مرة منذ الاتفاق النووي مع القوى الدولية في يوليو تموز عن خطط لتعزيز إنتاج وصادرات النفط حالما ترفع عنها العقوبات من أجل استعادة مكانتها كثاني أكبر منتج للنفط في منظمة البلدان المصدرة للنفط (اوبك).
وقال الملا على هامش مؤتمر استثمار في لندن "اعتادوا أن يعملوا معنا من خلال سوميد. اعتادوا تخزين خامهم هناك في (ميناء) العين السخنة وفي سيدي كرير".
ويمتد خط سوميد بطول 320 كيلومترا من البحر الأحمر إلى ميناء سيدي كرير غربي مدينة الإسكندرية الساحلية في مصر. وأدت العقوبات التي فرضها الغرب على طهران إلى توقف الشحنات التي تمر عبر العين السخنة وسيدي كرير فعليا منذ 2012.
وكان مدير الشؤون التجارية بشركة النفط الوطنية الايرانية نصر الله سردشتي قد صرح الشهر الماضي ان اول ناقلة نفط ايرانية رست في احد الموانئ الافريقية بعد الغاء الحظر النفطي الغربي./انتهى/
 

      

رمز الخبر 1862251

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =