شمخاني : تحرير حلب نتيجة لجهود مشتركة لإيران وروسيا ومحور المقاومة

اعتبر أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني أن ما تحقق من إنجازات وانتصارات في سوريا هو نتيجة للجهود المشتركة التي بذلتها كل من ايران وسوريا وروسيا ومحور المقاومة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان علي شمخاني استقبل اليوم الاحد 18 ديسمبر المبعوث الخاص للرئيس الروسي الى سوريا الكساندر لافرنتييف، وتناول معه العلاقات والمواضيع ذات الاهتمام الواحد.

وأشار أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني الى منجزات الجيش السوري في تحرير مدينة حلب الاستراتيجية، قائلا، ان تحرير حلب ادى الى فضح سياسات الغرب وداعميهم الاقليميين في ايجاد ودعم الارهاب والدفاع الشامل عن العناصر التكفيريية المهزومة، مرة اخرى للرأي العام.

واضاف، في الوقت الذي تحشد فيه المجموعة السياسية والاعلامية للجبهة الغربية والعربية والعبرية من اجل انتاج ونشر اخبار غير حقيقة حول عدد الخسائر البشرية في حلب، لايسمع اي صوت ينادي بضرورة اخراج الجرحى والمسنين الذي يعاونون من الحصار منذ 3 اعوام في بلدتي الفوعة وكفريا.

ولفت شمخاني الى ضرورة التشاور بين المسؤولين الايرانيين والروس والسوريين على مستويات مختلفة وذلك بالنظر الى زيادة الازمة السورية تعقيدا سياسيا وعسكريا وضرورة اتباع طرق مختلفة لادارة الاوضاع التي تتطور يوما بعد يوم.

بدوره استعرض مبعوث الرئيس الروسي الى سوريا خلال هذا اللقاء وجهات نظر روسيا من اجل زيادة التنسيق العسكري والامني والسياسي والميداني في سوريا./انتهى/

رمز الخبر 1867891

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha