إيران تنتقد مجموعة 5 + 1 وتؤكد أن التزام الأطراف الأخرى للاتفاق النووي غير مرضي

انتقد سفير ومندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية في الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي أداء الأطراف الأخرى من الاتفاق النووي لاسيما الولايات المتحدة الأمريكية وأكد أن التزاماتها حيال الاتفاق النووي ليست مرضية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المندوب الايراني الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة النووية رضا نجفي تناول ،خلال المؤتمر الفصلي للوكالة والّذي يعقد في شهر حزيران، القدرات النووية للكيان الصهيوني حيث أشار الى الادانة الشديدة لبرنامج الأسلحة النووية للكيان الصهيوني من قبل منظمة عدم الانحياز وطالب الوكالة الدولية للطاقة النووية بإجراء الدراسات اللازمة حول هذا الموضوع من قبل وقال:"البرنامج النووي العسكري لهذا النظام يقلق شعوب المنطقة والمجتع الدولي."

وانتقد مندوب ايران الدائم بشدة عملية التسييس وازدواجية سلوك الغرب في هذا المجال، ودعا الي الحظر التام لاي تعاون ونقل مواد ومعدات نووية الي الكيان الصهيوني، محذرا من التاثيرات السلبية للبرنامج النووي لهذا الكيان علي امن المنطقة ومكانة معاهدة حظر الانتشار النووي.
وقال نجفي، ان وصول علماء الكيان الصهيوني النوويين بحرية الي المنشآت النووية لبعض الدول المالكة للاسلحة النووية يتم في الوقت الذي يجري فيه اغتيال العلماء النوويين للدول الاعضاء في معاهدة 'ان بي تي' من قبل الارهابيين الماجورين من قبل الكيان الصهيوني في الشرق الاوسط.

وقال رضا نجفي أنه للأسف فإن الكيان الصهيوني يتجاهل مطالبة المجتمع الدولي بالرقابة على منشآته النووية، يعمد الى خرق الاتفاقيات النووية عبر استمراره في برنامجه النووي العسكري.

وطالب مندوب إيران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإلحاق الكيان الصهيوني باتفاقية ال (NPT) ووضع منشآت الكيان الصهيوني تحت رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية./انتهى/

رمز الخبر 1873657

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 14 =