العثور على جثث ضحايا حادثة سقوط الطائرة  الايرانية المنكوبة

أعلن قائد القوة البرية في الجيش الايراني العميد "كيومرث حيدري" عن تحزيم قطعات جثث الضحايا ونقلها الى مقر القوات اسفل مرتفعات دنا الجبلية، مشيرا الى أن الجثث لم تكن سالمة بل متقطعة الى اشلاء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد القوة البرية للجيش الايراني العميد "كيومرث حيدري" قال في تصريح حول آخر مستجدات عملية البحث عن جثث ضحايا حادثة سقوط طائرة طهران-ياسوج:  بعد العثور على حطام الطائرة المنكوبة يوم امس ، قامت قوات لواء "65 نوهد" (القوات الخاصة الجوية البحرية التابعة للجيش) والتي صاحبتها فرق الهلال الأحمر الإيراني، بالصعود نحو موقع سقوط الطائرة بالقرب من قمة جبل دنا الواقع بسلسلة جبال زاغروس من خلال المسار البري، حيث تمكنوا من الوصول الى الموقع في الساعة التاسعة مساء بالتوقيت المحلي، بينما لم يستطيعوا العودة نظرا للأجواء غير الملائمة، لذلك أمضوا ليلتهم في الموقع.

وتابع قائلا : أنه خلال حديثنا مع القائد الميداني لعمليات البحث والإستكشاف تم الإعلان عن العثور على اشلاء جثث الضحايا، إذ تم حزمها لتُنقل الى سفح الجبل، مضيفا:  من المتوقع ان تستغرق هذه العمليات ساعتين ونصف الساعة من الزمن، كما أنه سيتم ايفاد المجموعة الثانية الى الموقع فور عودة المجموعة الأولى.

وبالإشارة الى أن الجثث التي تم العثور عليها لم تكن سالمة، بل كانت بشكل اشلاء، أعلن قائد القوة البرية في الجيش: أن هذه الجثث سوف تخضع لتحاليل الحمض النووي (DNA) فور وصلها الى مقر القوات في سفح جبل دنا، من أجل الكشف عن هويتها.

وحول إمكانية نقل الجثث بواسطة المتزلجين، قال العميد حيدري: نظرا للظروف الجوية السائدة فمن المستبعد  القيام بذلك، إنما طُلب من قوات اللواء 45 (فرقة الرد السريع في القوة البرية) التأهب للقيام بأي عملية محتملة./انتهى/.

رمز الخبر 1881405

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =