كوريا الشمالية تحجم للمرة الاولى عن نشر المقالات المعادية لواشنطن في ذكرى الحرب

في سابقة من نوعها تكاد تكون الأولى، أحجمت ​كوريا الشمالية​ في صحفها عن انتقاد ​الولايات المتحدة​ في الذكرى الـ65 لانتهاء الحرب الكورية التي دارت رحاها بين عامي 1950 و1953.

وسائل الإعلام الكورية الشمالية وعلى رأسها صحيفة "رودونغ" الناطقة باسم ​حزب العمال​ الحاكم، اعتادت بين سطور تعليقاتها في مثل هذا اليوم من كل عام على نشر المقالات الناقدة للولايات المتحدة في ذكرى اندلاع الحرب وانتهائها، ووصف ​واشنطن​ بـ"العدو القوي" أو "الإمبراطورية الأميركية" ودعت مرارا لتدميرها.

لكن الصحيفة الناطقة باسم الحزب الحاكم اكتفت هذه السنة وعلى خلاف عادتها، بإظهار مغزى الحرب الكورية ودور جيش البلاد فيها، إضافة إلى ما وصفته بـ"تجارب ناجحة" للمواطنين الكوريين الشماليين في تلك الحرب./انتهى/

رمز الخبر 1885127

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =