الجهاد الاسلامي: مسيرة العودة مستمرة

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل، أن الشعب الفلسطيني لن يتراجع عن الحراك الجماهيري والشعبي قرب السياج الزائل شرق قطاع غزة حتى تحقيق أهداف مسيرة العودة وكسر الحصار التي انطلقت في الثلاثين من آذار الماضي.

 وقال المدلل في تصريحات عبر فضائية الأقصى: "الابداع الذي أظهره أبناء شعبنا في وسائل وأساليب مواجهة الاحتلال "الإسرائيلي يؤكد بأن شعبنا لا يمكن أن يقف أبداً وأنه مستمر في جهاده ونضاله حتى تحقيق أهدافه بالعودة إلى أرضه المحتلة عام 48.

وشدد المدلل على أن مواجهة الاحتلال "الإسرائيلي" للطائرات الورقية بالصواريخ المميتة عبر طائرات حربية واستطلاعية يدلل على أنه كيان هش وضعيف ولا يمكن له مواجهة أبناء شعبنا الذي يمتلك الإرادة القوية لتحقيق أهداف مسيرة العودة وكسر الحصار.

وأضاف: إن جمعة الوفاء لشهيد القدس "محمد دار يوسف" هي امتداد طبيعي للشباب الثائر في الضفة المحتلة وهي للتأكيد على أننا موحدون من غزة إلى الضفة والقدس والداخل والشتات في مواجهة ما يُسمى "صفقة القرن".

وأشار إلى أن المرحلة التي نمر بها اليوم حرجة جداً وهذا يستدعي أن نتوحد جميعنا في صف واحد وأن تتحرك كافة مناطق التماس مع الاحتلال "الإسرائيلي" لمواجهة المشاريع "الإسرائيلية" التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.

ولفت إلى أن شعبنا لا يمكن أن يتجزأ وهو شعب واحد وموحد من غزة إلى الضفة والشتات والقدس والخان الأحمر، لذلك انتفاضة القدس يجب أن تشتعل من جديد في مناطق التماس في الضفة المحتلة كافة./انتهى/

رمز الخبر 1886367

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =