"هيومن رايتس" تدعو إلى تجميد مبيعات الأسلحة للسعودية

وصفت منظمة "​هيومن رايتس ووتش​"، "الغارة الجوية لقوات التحالف بقيادة ​السعودية​ الّتي قتلت 26 طفلًا وأصابت 19 آخرين على الأقل في 9 آب 2018، بجريمة حرب"، داعيةً الى "تجميد مبيعات الأسلحة إلى السعودية فورًا".

ركّزت منظمة "​هيومن رايتس ووتش​" على أنّ "الغارة الجوية لقوات التحالف بقيادة ​السعودية​ الّتي قتلت 26 طفلًا وأصابت 19 آخرين على الأقل داخل أو قرب ​حافلة​ مدرسية في سوق ضحيان المزدحم في شمال ​اليمن​، في 9 آب 2018، يبدو أنّها جريمة حرب"، مشدّدةً على أنّ "على الدول تجميد مبيعات الأسلحة إلى السعودية فورًا، ودعم التحقيق المستقل للأمم المتحدة في الإنتهاكات الّتي ترتكبها كل جهات النزاع المسلح في اليمن".

واشارت إلى أنّ "منذ تصاعد الصراع في اليمن في آذار 2015، نفّذ التحالف عدّة غارات جوية في انتهاك لقوانين الحرب دون إجراء تحقيقات متابعة كافية، واضعًا مورّدي الأسلحة تحت خطر التواطؤ في جرائم الحرب"، مبيّنةً "وجود ذخائر من أصل أميركي في مواقع 24 هجومًا غير قانوني على الأقل للتحالف في اليمن"، موضحةً أنّ "التقارير تفيد بأنّ ​الولايات المتحدة الأميركية​ تعمل على تسليم ما قيمته 7 مليارات ​دولار​ من ذخائر دقيقة التوجيه إلى السعودية و​الإمارات​"./انتهى/

رمز الخبر 1887324

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 14 =