7 شهداء بينهم طفلان ومئات الإصابات بالرصاص الحي والاختناق شرق قطاع غزة

استشهد سبعة مواطنين بينهم طفلان، وأصيب 506 آخرين، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرات السلمية شرق مدينة غزة ومخيم البريج وسط قطاع غزة، ومدينة خان يونس جنوب القطاع.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلاً وفا ان مصادر طبية فلسطينية، اوضحت بانه استشهد الشاب محمد علي محمد انشاصي (18 عاما) والطفل ناصر عزمي مصبح (12 عاما) جراء إصابتهما برصاص الاحتلال خلال مشاركتهما بمسيرة العودة شرق مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة، ونقل جثمانيهما إلى مستشفى ناصر في المدينة.

كما استشهد الفتى إياد خليل أحمد الشاعر (18 عاما) جراء إصابته برصاص قناصة الاحتلال خلال مشاركته بمسيرة العودة شرق مدينة غزة، إضافة إلى استشهاد الشاب محمد بسام شخصة (24 عاماً) وهو من حي الشجاعية شرق المدينة، والشاب محمد وليد هنية (24 عاما)، وقد نقلت جثامينهم إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة.

واستشهد الطفل محمد نايف الحوم (14عاماً)  جراء إصابته برصاصة في الصدر أطلقها عليه قناصة الاحتلال خلال مواجهات شرق مخيم البريج وسط القطاع، ونقل جثمانه إلى مستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح المجاورة، فيما استشهد الشاب محمد أشرف العواودة (23 عاما) متاثرأ بجروح أصيب بها شرق البريج وسط قطاع غزة.

ويشار إلى انه اصيب 506 مواطنين بجروح مختلفة، بينهم 35 طفلا و4 سيدات و 4 مسعفين وصحفيان، جرى تحويل 210 من المصابين إلى المستشفيات من بينهم 90 أصيبوا بالرصاص الحي، بينهم 3 وصفت حالتهم بالخطيرة، وحالة حرجة جدا.

وباستشهاد المواطنين السبعة، ترتفع حصيلة الشهداء في غزة منذ 30 آذار الماضي إلى 193 شهيداً./انتهى/

رمز الخبر 1888185

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =