إسماعيل هنية: دماء الشهداء رسالة غاضبة في وجه المطبعين

قال اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس ان وعي الشعب الفلسطيني و وعي الأمة ومكانة المقاومة في فلسطين هي أعظم من كل محاولات الخداع والتطبيع.

واعرب هنية خلال مراسم تشييع ثلاثة شهداء أطفال وسط قطاع غزة أن دماء الاطفال رسالة غاضبة في وجه كل المتطبعين الذين يستقبلون قادة الاحتلال ووزراء الاحتلال وفرق الاحتلال الرياضية وغيرها ان هذه الدماء هي التي تكتب تاريخنا بالدم وبالشهادة وهي التي تعبر عن ارادة الشعب وارادة الامة'.

واكد هنية ان العدو الاسرائيلي لا ولن يكون له مكان على الخارطة السياسية في المنطقة وأن كل محاولات التطبيع لا يمكن أن تزيف الوعي الفلسطيني العربي الاسلامي .

وأضاف :'نحن على علاقة وثيقة بكل أبناء أمتنا وبكل الدول العربية والاسلامية ولكن قرار المقاومة مستقل ومسيرات العودة تحركها ارادة الجماهير ومن أجل تحقيق الاهداف التي انطلقت من أجلها المسيرات وعلى رأسها كسر الحصار لن تزيدنا هذه الجريمة الا ثباتا في الميدان وتمسكا بالمقاومة والتمسك بثوابت قضيتنا الفلسطينية'.

وقتل جيش الاحتلال الصهيوني ثلاثة أطفال على الحدود الشرقية لقطاع غزة بداعي محاولتهم زرع عبوة ناسفة وهو ما نفته الحقائق على الارض./انتهى/

رمز الخبر 1889126

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =