الرئيس الإيراني يدعو لمحاربة الإرهاب والتطرف بشكل جادّ

قال رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسن روحاني ، اليوم السبت ، خلال لقائه رئيس البرلمان الباكستاني"أسد قيصر" ، إن الجدية والنضال المشترك لمكافحة الإرهاب يحظى بأهمية كبيرة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، بأن الرئيس الإيراني تطرق خلال لقائه رئيس البرلمان الباكستاني على هامش المؤتمر الثاني لرؤساء برلمانات أفغانستان ، إيران وباكستان ، وتركيا والصين وروسيا ، إلى التحديدات التي يشكلها الإرهاب والعلاقات الإقليمية.

وقال ، إن إقامة المؤتمر الثاني لرؤساء البرلمانات يعود بالفائدة إلى أمن المنطقة وإرساء التعاون الإقليمي.

وأشار الرئيس إلى أن الصراع الشامل مع الإرهاب والتطرف يحظى بأهمية كبيرة جدا، منوهًا إلى أن أولئك الذين قاموا بإنشاء الجماعات الإرهابية على مدى العقود الماضية قد غدروا وطعنوا شعوب المنطقة.

واعتبر الرئيس حسن روحاني باكستان بأنها دولة شقيقة ومسملة ولديها علاقات تاريخية وثقافية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، مشددا على ضرورة اتخاذ خطوات جادة في سبيل مكافحة الارهاب.

وأشار روحاين إلى الأحداث الارهابية التي ضربت ايران من الحدود الباكستانية وقال " مع الاسف الشديد إن بعض الجماعات الارهابية تستغل الحدود بين ايران وتقوم بأعمال ارهابية".

وأعرب روحاني عن أمله في إطلاق سراح عناصر حرس الحدود الايرانيين المختطفين من قبل مجموعة ارهابية قائلا في هذا السياق " آمل أن يتم اطلاق سراح حرس الحدود الايرانيين المختطفين حاليا في الأراضي الباكستانية وذلك بعد أن يقوم الجيش الباكستاني بجهود أكثر جدية.

كما قال الرئيس الايراني حسن روحاني إن ايران مستعدة لتعزيز علاقاتها الاقتصادية والثقافية والعلمية مع باكستان، مؤكدا على ضرورة تطوير العلاقات المصرفية بين طهران واسلام اباد وحل جميع المشاكل والعراقيل في هذا المجال./انتهى/

رمز الخبر 1890266

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =