صنع جهاز محمول لتحليل الجراثيم والبكتيريا في المياه على يد باحث ايراني

تمكن احث ايراني برفقة عدد آخر من الباحثين في جامعة "روتجرز" الامريكية من صنع جهاز محمول قادر على تحليل ودراسة الكائنات الحية المجهرية التي تعيش في المياه والمحيطات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، نقلا عن موقع "ساينس ديلي" أن مجموعة من الباحثين في جامعة "روتجرز" الأمريكية برئاسة الباحث الايراني "مهدي جوانمرد"، تمكنوا من صنع جهاز محمول قادر على تحليل الجراثيم والبكتيريا الموجوده في مياه البحار والمحيطات وتشخيص سلامة هذه الكائنات الحية، اضافة الى فعاليتها بالنسبة للإخطار التي تهدد بيئتها.

ويمكن إستخدام هذا الجهاز لدراسة الجراثيم والبكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية وتحليل الطحالب التي تعيش في الشُعب المرجانية.

وقد نشرت نتائج هذا البحث في مجلة Scientific Reports.

ويذكر أن من أهم المهام التي يؤديها هذا الجهاز هي دراسة وتحليل الطحالب، حيث يمكن دراسة تأثيرات الضغوط التي تُحمّلها البيئة كالتلوث، على الجراثيم والبكتيريا وفعاليتها، في داخل المختبرات أو في الميدان.

وصرح جوانمرد الاستاذ المساعد لقسم الهندسة الالكترونية والحاسوب في جامعة روتجرز: نظرا لتداعيات التغيّرات المناخية وغيرها من العناصر البيئية، على سلامة الكائنات الحية مثل الطحالب المضرة، فيؤدي هذا الجهاز دورا هاما في الابحاث الخاصة بعلم أحياء البيئة./انتهى/.

رمز الخبر 1901679

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =