سفير إيراني يتوعد إسرائيل بضربة قاسية في حال ارتكاب أي مغامرة ضد لبنان

أكد ​السفير الايراني​ في ​لبنان​ ​محمد جلال فيروزنيا​، اذا إرتكبت "اسرائيل" أي مغامرة ضد لبنان سيكون هناك ضربة قاسية في إنتظارها.

وفي تصريح له اليوم الاثنين بعد لقائه مفتي لبنان ​عبداللطيف دريان​ وردا على سؤال، عن احتمال شن حرب اسرائيلية على لبنان، أجاب : لا اعتقد ان الكيان الاسرائيلي في وضع يسمح له بارتكاب الحماقات تجاه لبنان، والعدو لا يمكن ان ينسى الهزيمة التي لحقت به في ​حرب تموز 2006​ واذا ارتكب اي مغامرة سيكون هناك ضربة قاسية في انتظاره، معتبرا أن محور ​المقاومة​ اقوى من اي وقت مضى وهناك المزيد من الانتصارات امام المحور.

و حول المساعدات الايرانية تجاه لبنان أكد فيروزنيا قال هذة المساعدات تشمل كل ابناء ​الشعب اللبناني​ بكل اطيافه وطوائفه، ونقف الى جانب الجميع وفي هذا اللقاء كان هناك تأكيد على ضرورة ترسيخ الوحدة الوطنية والاسلامية.

واكد أنه في ظل الظروف السائدة، لبنان بأمس الحاجة الى التمسك بالوحدة الوطنية وايضا نحن بحاجة الى تجلي الوحدة على مستوى ​العالم الاسلامي​.

وختم بالقول : الحياد هو شأن لبناني خاص ونعتقد ان كل الافكار ينبغي ان تصب في مجال ترسيخ الوحدة الوطنية اللبنانية.

رمز الخبر 1906127

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =