التزامات رفع العقوبات عن إيران بموجب الاتفاق النووي مستمرة

أصدر مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل اليوم الأحد بيانا أعلن خلاله عن استمرار الالتزام بإلغاء العقوبات عن إيران بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن جوزیب بوریل اشار إلی بیان الاتحاد الأوروبی فی 20 أغسطس الماضي بهذا الشان، وقال إن امریکا انسحبت بشکل أحادي من الاتفاق النووی بموجب قرار الرئیس الأمریکی فی "8 مایو 2018" ، ولم تعد تشارک فی أی من الأنشطة المتعلقة بهذا الاتفاق.

وقال: أنه وعلی هذا الاساس لا یمکن اعتبار الولایات المتحدة عضوا مشارکا فی الاتفاق النووی ولن تکون قادرة علی تفعیل آلیة إعادة الحظر الدولی علی إیران بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2231.

وأشار مسؤول السیاسة الخارجیة بالاتحاد الأوروبی إلی أنه وبصفته منسق الاتفاق النووی، سیبذل قصاری جهده للحفاظ علی هذه الاتفاقیة وتنفیذها بالکامل من قبل جمیع الأطراف.

وشدد بوریل علی أن الاتفاق النووی هو رکیزة أساسیة لبنیة النظام العالمی لعدم انتشار الأسلحة النوویة، ومن خلال معالجة البرنامج النووی الإیرانی بشکل شامل، فإنه یساهم فی الأمن الإقلیمی والعالمی.

ودعا جمیع الأطراف المتبقیة فی الاتفاق النووی إلی العمل الجاد للحفاظ علی الاتفاق والامتناع عن أی عمل من شأنه أن یؤدی إلی تفاقم الوضع. /انتهى/

رمز الخبر 1907784

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =